الريموت بالرياض والغارة في العلم!!

لم يعد مستغرب استمرار مسؤولو الشرعية في الكذب والتدليس فقد اصبح منهج حقيقي للفاشلين والهاربين ومن ينشر غسيلهم من على قناة الجزيرة المتناقضة والمضطربة مهنيا واخلاقيا.

منذ ساعتين واكثر قمت بالتواصل بعدد من السكان المقيمين بالقرب من منطقة العلم حيث المدخل الشرقي لعدن للتأكد من وقوع غارة جوية استهدفت قوة عسكرية للواء 115 التابع للقوات الحكومية. 

جميع المتحدثون افادوا بعدم حدوث اي غارة اليوم على الاطلاق والى جانب ذلك تلقيت معلومات من احد المارين من المكان مؤكدا ايضا عدم وقوع اي غارة ومشددا على عدم وجود اي اثار لاي غارات بالمكان مثلا كحفرة او عربات مدمرة سويت بالارض. علما مكان الحادثة على الطريق الرئيسي.

وبالتواصل مع مصادر عسكرية ميدانية افادت قولها "ان الضربة وقعت من الارض.. نحن نقاتل بكل عتادنا العسكري وبكافة انواعه". مضيفين"قواتنا العسكرية الجنوبية (تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي) قصفت المجاميع العسكرية التي تواجدت في منطقة العلم بصاروخ موجه (صاروخ حراري)".

ان غباء مسؤولي الشرعية واعلاميو وناشطو حزب الاصلاح يفضحهم حتى يقعون -دائما- في شر اعمالهم تحدثوا بان الغارة نفذتها طيران الامارات وراحوا -كالعادة- يصبون جام غضبهم عليها ويشتمونها ويصعدون ذات النغمة اليومية.! 

والله يكذبون كما يتنفسون واغبياء ايضا، يالله اي بشر هؤلاء يتحدثون عن قصف جوي اماراتي وغرفة العمليات المشتركة تديرها السعودية من الرياض حيث يقيم هؤلاء الاغبياء هناك في فنادقها فكيف شنت هذه الغارات والريموت هناك بجوارها. ايش نسيتوا المجال الجوي في اليمن تحت سيطرة السعودية قائدة تحالف دعم الشرعية..

ولان الحقد يتملكهم ويعشقون الاصطياد بالماء العكر سارعوا في اتهام السعودية وتوبيخها الى جانب الامارات وان كلاهما متأمريين ومحتلين ووو.ونسوا انهم احتلوا فنادقها..!

يا سادة كونوا شجعان وواجهوا الحقيقة بالحقائق لا بالتزييف والمغالطات فالاعتراف بالخسارة فضيلة وليست جريمة... هكذا الحرب. الارض تقاتل مع اهلها افهموا..!

اتمنى عدم تراجع وزارتي الخارجية والدفاع اليمنيتين في الرياض عن بياناتهما التي اذاعتهما قناة الجزيرة حول غارة العلم.

غمزه للزميل عبدالرقيب الهذياني:

سالته مذيعة الجزيرة في نشرة الساعة الثالثة عصر اليوم عما اذا كان يستطيع توضيح سيطرة القوات الشرعية على اهم المرافق في عدن قال"نعم سيطرة القوات الحكومية على نسبة كبيرة من عدن عندك مثلا قصر معاشيق ومطار عدن والموانئ الثلاثة وايضا مصفاة عدن.. بينما قوات مليشيات الانتقالي تسيطر على مدينة التواهي وحجم هذه المدينة شارع واحد". 

المضحك تذكر الهذياني قصة الغارات الاماراتية التي وقعت في العلم حيث قال ان عددها 13 غارة.. الله يهديك يازميل فقد نسي يخبر الجزيرة بان القوات الجنوبية كذلك تسيطر على مدارس المدينة.!

يبدو مرض الكذب عند هؤلاء لم يعد له علاج.. ياخبره لا احد يستطيع تغظية الحقيقة مثلما لا احد يستطيع تغظية عين الشمس بمنخل..!
#

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى