حضرموت ترفع الجاهزية تحسبا لأحداث شبوة

المكلا «الأيام» خاص

دعا محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء ركن فرج سالمين البحسني، القيادات العسكرية والأمنية في المحافظة إلى اليقظة الكاملة خاصة في ظل ما وصفه بـ "الأوضاع غير المستقرة" التي تعيشها البلاد، وقال "يجب علينا في الفترة الراهنة أن نتعاطى مع الأحداث الجارية في المحافظات المجاورة برفع يقظتنا العسكرية مع عدم التفريط بأمننا الداخلي".

وخلال لقاء عقده أمس مع قيادات وضباط المنطقة العسكرية الثانية، شدد المحافظ البحسني على ضرورة الاهتمام بأوضاع الجنود والتعرف على احتياجاتهم وتلمس أحوالهم المعيشية وما يعانوه جراء تأخر صرف الرواتب، مؤكدا أن قيادة المنطقة والسلطة المحلية في المحافظة تشعر بهذه المعاناة وتعمل جاهدة لحل المشكلة بأسرع وقت من خلال التواصل مع القيادات والمسؤولين بالشرعية والتحالف.

وثمّن اللواء البحسني الجهود المبذولة من قِبل قيادة وضباط وجنود المنطقة العسكرية الثانية في تنفيذ وتكثيف خطط وبرامج العمل التدريبي العسكري الميداني والنشاط التوعوي للوصول بالقوة العسكرية إلى أعلى درجات الجاهزية القتالية.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى