الخدمة المدنية ومحلي عدن يبحثان التقاعد والإحلال

عدن «الأيام» محمد القادري

ناقش أمين عام المجلس المحلي بمحافظة عدن بدر معاون، أمس الأربعاء، مع وكيل وزارة الخدمة المدنية والتأمينات عدنان عبدالجبار، آليات التنسيق بين السلطة المحلية والوزارة بشأن تحسين الأداء الإداري والمالي في عدن.

واستعرض الاجتماع توجيهات رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، ورئيس الحكومة د. معين عبدالملك، لقيادات وزارتي المالية والخدمة المدنية والهيئة العامة للتأمينات والمعاشات في إصلاح وتطوير قطاع الخدمة المدنية والوظيفة العامة جديدة، والعمل على امتصاص جزء من البطالة المتراكمة، وتوفير فرص عمل جديدة للشباب المنتظرين للتوظيف منذ سنوات، لما من شأنه عدم تضخيم فاتورة الأجور والمرتبات وخلق أعباء جديدة على ميزانية الدولة.

وتطرّق الاجتماع لجهود وزارة الخدمة المدنية في البدء بإحالة جزء من الموظفين البالغين أحد الأجلين إلى التقاعد، إضافة إلى معالجة أوضاع المتوفين وكبار السن وفق قواعد الاستحقاق القانوني والاستفادة من ذلك في تغطية هذه الشواغر بدماء شابة جديدة مع إعطاء الأولوية للقطاعين الصحة والتعليم، وأوائل الخريجين من الجامعات خلال السنوات الماضية، مشيراً إلى أن إعداد الموازنة العامة للدولة للعام 2020م، التي تهدف إلى امتصاص جزء من البطالة المتراكمة جراء توقف التوظيف لسنوات، وتوفير فرص عمل للشباب من خلال الشواغر المتاحة بسبب الوفاة والعجز عن العمل والإحالة إلى التقاعد حتى عام 2014م.

وأشاد أمين عام المجلس المحلي بمحافظة عدن، بدر معاون، بجهود ودور قيادة وكوادر وزارة الخدمة المدنية والتأمينات في تطوير الواقع الإداري والخدمي في أجهزة ومصالح المحافظة والسلطة المحلية في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلد، مؤكداً حرص قيادة المحافظة مكاتبها التنفيذية ومجالسها المحلية على تكثيف الجهود في تحسين الأداء وتقديم متطلبات المواطنين الخدمية والإنمائية.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى