قوات حماية المنشآت تبدأ حملة تعقيم شاملة بعدن

عدن «الأيام» خاص

دشنت قوات حماية المنشآت الحكومية، التابعة لألوية الدعم والإسناد، أمس، الحملة الشاملة لتعقيم وتطهير المؤسسات والمرافق الحكومية بالعاصمة عدن، وذلك للوقاية من فيروس كورونا.

وقام العميد أحمد مهدي بن عفيف، قائد قوات حماية المنشآت الحكومية، بتدشين الحملة بدءا من دار رعاية المسنين بمديرية الشيخ عثمان، إذ قامت فرق خاصة من منتسبي قوات حماية المنشآت الحكومية بتعقيم وتطهير دار المسنين في إطار الحملات والاحترازات الوقائية من تفشي فيروس كورونا.


كما قام الفريق بتوزيع الملصقات والبرشورات التوعوية من مخاطر تفشي فيروس كورونا وكذا الإجراءات الاحترازية للوقاية منه.

وخلال التدشين أكد العميد أحمد بن عفيف أن الحملة تأتي انطلاقا من حرص قوات حماية المنشآت الحكومية على فرض الإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس كورونا في كافة المؤسسات والمرافق الحكومية التي تتولى تأمينها.


وأشار إلى أن الحملة تمثل واجبا وطنيا يحتم على الجميع، وفي مقدمتهم منتسبو قوات حماية المنشآت الحكومية، المبادرة في اتخاذ كافة الاحترازات من الفيروس الذي يضرب دول العالم وبات يهدد حياة البشر.

ونوه بأن قوات حماية المنشآت الحكومية وبدعم من الأشقاء في قيادة التحالف العربي ممثلا بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات لن تتوانى في تقديم كافة أنواع الدعم والمساعدة لحماية المواطنين من فيروس كورونا والمخاطر المترتبة عنه.

قوات حماية المنشآت تبدأ حملة تعقيم شاملة بعدن
قوات حماية المنشآت تبدأ حملة تعقيم شاملة بعدن

ودعا العميد أحمد بن عفيف كافة المواطنين في العاصمة عدن وباقي المحافظات للتعاون واتباع الإرشادات الصادرة عن وزارة الصحة العامة والسكان لوقاية أنفسهم من الوباء القاتل.

من جانبهم عبر القائمون على الدار عن شكرهم وامتنانهم لقوات حماية المنشآت الحكومية لهذه اللفتة الكريمة بتعقيم دار المسنين، مؤكدين حرصهم على وقاية النزلاء من الإصابة بالفيروس.

تجدر الإشارة إلى أن حملة التعقيم التي تنفذها قوات حماية المنشآت الحكومية ستتواصل خلال الأيام القادمة لتشمل المؤسسات والمرافق الحكومية بالعاصمة عدن.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى