مقتل رجل دين إيراني مقيم بأمريكا خلال زيارته إيران

طهران «الأيام» أ.ف.ب

أعلن القضاء الإيراني مقتل كاهن زرادشتي مقيم في الولايات المتحدة خلال زيارته إيران، وفق ما أفادت الأحد تقارير إعلامية محليّة.
ووجدت جثة آرش خسروي في محافظة كرمان وسط البلاد إضافة إلى جثتي شخصين لا ينتميان إلى هذه الأقلية الدينية، وفق ما نقل عن مدعي عام المحافظة.

وقال دادخدا سالاري للتلفزيون الرسمي إنه "عثر على جثث ثلاثة أشخاص في منزل بمدينة ماهان يبدو أنهم قتلوا".
وأضاف "أظهرت التحقيقات أن أحدهم هو آرش خسروي المنتمي إلى الأقلية الزرادشتية".

ولم يكشف المدعي العام عن هوية الضحيتين الأخريين.
لكن رجّح سالاري أن يكون المال الدافع وراء عملية القتل، إذ عثر على 10 آلاف دولار (8500 يورو) في سيارة أحد القتلى.

وقالت جريدة "اعتماد" الإيرانية إن خسروي مقيم في الولايات المتحدة ويعيش في كاليفورنيا رفقة عائلته منذ 10 أعوام.
وأضافت الصحيفة اليومية أن الرجل عاد إلى إيران العام الماضي لحضور جنازة والده وبقي لاستكمال إجراءات الميراث لكنه اختفى قبل أيام مع "صديقين" قبل أن يعثر عليه ميتا.

وكانت الزرادشتية الدين السائد في فارس قبل دخول الإسلام إليها، لكن تراجع عدد أعضاء الطائفة إلى أقل من 25 ألفا حسب الأرقام الرسمية لعام 2016.
وتعترف إيران رسميا بـ"الإيرانيين الزرادشتيين واليهود والمسيحيين" كأقليات دينية.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى