البحث الجنائي يبدأ التحقيقات و«الأيام» تواصل نشر تفاصيل جريمة "سفاح إنماء"

عدن «الأيام» خاص

الناجي من "مجزرة إنماء" لم يعرف بعد أن زوجته وطفلتيها قتلن
الجاني: أردت قتل عمي وتخلصت من زوجته وطفلتيها كي لا يكشفنني

> يرقد في مستشفى أطباء بلاحدود منذ مساء الأحد الماضي، استعاد وعيه، لكنه لم يعرف بعد أن زوجته وطفلتيها قد قتلتا قبل أن تطاله طعنات الجاني بدقائق أو ربما بثوان. هذا هو حال الناجي من مجزرة إنماء العم محمد علي قاسم (38 عاما).

مصدر مقرب من العم المجني عليه الذي أصيب بطعنات من ابن أخيه قال لـ«الأيام» إن المصاب مازال مرقدا في العناية المركزة بمستشفى أطباء بلا حدود، مؤكدا أن حالته مستقرة، وأنه لم يعرف بعد أن زوجته وطفلتيها قتلن ذبحا بالسكين نفسه الذي أُصيب به هو.

وحسب المصدر المقرب سُئل العم المصاب "عن حال أسرته "زوجته وبناته"، فرد قائلا "زوجتي والبنات هربوا من البيت لأن ابن أخي كان الشر في عينيه وكان ناوي يقتل".

وكان الشاب قاسم أحمد علي (28) عاما قد قتل مساء الأحد الماضي، عمته أمل فضل جابر (30 عاما) طعنا بالسكين، ثم ذبح طفلتيها: منى محمد علي (12عاما) وريهام علي (عامين) -من أب آخر- قبل أن يغادر منزل الضحايا ليلقي عمه محمد علي قاسم "شقيق أبيه" ويصيبه بعدة طعنات نقل إثرها إلى مستشفى أطباء بلا حدود، وهرب الجاني إلى مديريته الشعيب بالضالع، غير أن أجهزة الأمن هناك قبضت عليه اليوم التالي، وسلمته أمس الأول إلى إدارة البحث الجنائي بالعاصمة عدن.

الناجي من "مجزرة إنماء" لم يعرف بعد أن زوجته وطفلتيها قتلن
الناجي من "مجزرة إنماء" لم يعرف بعد أن زوجته وطفلتيها قتلن

أمس بدأت إدارة البحث الجنائي بأمن العاصمة عدن التحقيقات مع "سفاح إنماء" الشاب قاسم أحمد علي البن المتهم بقتل عمته وطفلتيها ذبحا بالسكين وإصابة عمه بعدة طعنات.

وبحسب مصدر في البحث الجنائي، اعترف المتهم بالجريمة، وقال إنه كان يهدف إلى قتل عمه فقط لا الزوجة والبنات، وأدعى المتهم أنه تخلص من عمته وطفلتيها حتى لا يكن شهودا ويكشفن جريمة قتل عمه.

وعن دوافع الجريمة ذكر المصدر أن المتهم أدعى أن العم محمد علي استحوذ على كل أملاكهم وأراضيهم في الشعيب، وأن أباه "شقيق المجني عليه" رجل عجوز غير قادر على أخذ حقوقه.

وقال المتهم "أبي رجل شايب ونحن ثمانية أخوة، أخذ عمي كل أملاكنا ولم يبق لنا شيء فأردت قتله والتخلص منه".

ووفقا للبحث الجنائي، ستبحث التحقيقات فيما إذا كانت هناك أية مشاكل أسرية وخلافات على أملاك بين أسرة المتهم وعمهم المجني عليه، وستقوم التحقيقات بتحر واسع عن المتهم وسلوكه وعلاقاته.

ويعمل المتهم جنديا بأحد معسكرات جبل حديد في العاصمة عدن.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى