الزبيدي: مجلس الأمن والمجتمع الدولي يعلمان المعرقل لاتفاق الرياض

> «الأيام» غرفة الأخبار

>
أكد عيدروس قاسم الزبيدي على أن المجلس الانتقالي استكمل تقديم كافة ماهو مطلوب منه لإنجاح الآلية الخاصة بتسريع تنفيذ اتفاق الرياض، مشيراً إلى أن المجتمع الدولي والدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، متفهمة ومُطّلعة على الخطوات كافة في هذا الشأن، ومن هو الطرف الذي يحاول عرقلة التنفيذ.

وترأس الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية، اليوم الأحد، الاجتماع الدوري لهيئة رئاسة المجلس، عبر الاتصال المرئي من العاصمة السعودية الرياض.

وفي مستهل الاجتماع، الذي حضره قيادات الوحدات العسكرية والأمنية الجنوبية، وقف الجميع دقيقة حداد، وتمت قراءة الفاتحة على أرواح شهداء القوات المسلحة الجنوبية، وجميع شهداء الجنوب.

وثمّن الاجتماع البطولات التي يسطرها أبطال قواتنا المسلحة الجنوبية في جميع الجبهات، للذود عن حياض الوطن الجنوبي وحماية مكتسباته الوطنية، مؤكداً السير على النهج والهدف الذي سار عليه الشهداء وقدموا أرواحهم رخيصة لأجله والمتمثل في التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة.

عقب ذلك، أطلع القائد عيدروس الزُبيدي بمعية أعضاء الوفد التفاوضي الجنوبي الذين شاركوا في الاجتماع، الحاضرين على نتائج ومسارات المباحاثات الجارية لتشكيل حكومة المناصفة بين الجنوب والشمال وفق مقتضيات اتفاق الرياض الذي رعاه الأشقاء في المملكة العربية السعودية.

عقب ذلك، ناقش الاجتماع باستفاضة مسودة مفردات الخطاب الإعلامي، الواجب الالتزام بها في وسائل إعلام المجلس الرسمية، وكذا تقرير لجنة هيئة الرئاسة المُكلفة بمعالجة مشكلات القيادة المحلية للمجلس في محافظة أبين، واتخذ ما يلزم بشأنهما.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى