​ تمريرات في العمق الرياضي٢

>  للمره الثانية تبادر مؤسسة الايام الصحفية العريقة بإقامة حفل تكريمي تستهدف به نجوم الرياضة في الزمن  الرياضي العدني الجميل.
ففي مساء الأربعاء الخامس من مايو الجاري وبدعم ورعاية وحضور محافظ العاصمة عدن الشاب احمد حامد لملس وعدد من وكلاء وزارة الشباب والرياضة والقيادات الرياضية بعدن أقامت مؤسسة الايام ممثلة بصحيفتي الايام والأيام الرياضي حفلا تكريميا كبيرا ورائعا اتبعته بوجبتي إفطار  وعشاء لنجوم الزمن الجميل ، ذلك الحفل الذي تخللته كلمات معبره عن نجوم الزمن الجميل وعن المكرمين وكلمة لمؤسسة الايام ألقاها الأستاذ محمد هشام باشراحيل مدير تحرير صحيفة الأيام أكد خلالها أن احتفى الايام بهولا النجوم والمره الثانية بعد الحفل السابق الذي أقامته في العام 2008, ،  يعني اعترافا بنجوميتهم وما قدموه للرياضة العدنية ، مشيرا إلى اعتزام الايام على استمرارها في تكريم كواكب نجوم الرياضة العدنية في المراحل المختلفة.

ذلك الحفل الرائع الذي اكتملت روعته بقيام المحافظ لملس ومعه عدد من القيادات الرياضية بتكريم نحو سبعون من نجوم الزمن الجميل بالشهادات التقديرية ومساعدة مالية.
وبدت عظمة الفعالية بوضوح على محياء هولا النجوم الكبار الذين عبروا بالكلمات والدموع عن سعادتهم بتلك اللفتة الكريمة.

- الشاب مؤمن السقاف مستشار رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس دائرة الشباب والطلاب بالأمانة العامة للانتقالي نموذج للقيادي الشاب النشط والمثابر الخدوم لمجتمعه وإخوانه الشباب .
موهبة الشاب السقاف القيادية وعطائه الميداني جعلت منه أكثر قربا من الشباب ووطدت علاقته بالقيادات الرياضية خصوصا أنه عكس صورة المجلس الانتقالي الجنوبي ونفذ سياسة اهتمامه ورعايته لقطاع الشباب على الواقع من خلال رعاية وتمويل الكثير من الأنشطة الرياضية والاهتمام بالنجوم والمبدعين في هذا المجال.

- كل يوم نتفاجئ بوفاة بشخصية رياضية من لاعبين وحكام وإداريين قدموا للرياضة والوطن الكثير وخدموه من خلال مواقعهم داخل الملاعب وخارجها.
مؤخرا خسرت البلاد شخصيات رياضية كبيرة كالاستاذ خالد صالح حسين وكيل وزارة الشباب والحكم الدولي محمد عبدالولي المسرج ونجم الوحدة العدني خالد العسل والكباتن جمال ادريس والكابتن سامي السيد وقبلهم وبعدهم كثر لا تحضرني أسمائهم الآن.

ولأن تلك حكمة الله وسنته في خلقه وقدر محتوم مكتوب لكل شخص على هذه الدنياء لافر منه ولا اعتراض عليه نسأل الله لهم الرحمة والمغفرة ، ولكن يجب علينا أن نذكر لأن الذكرى تنفع المؤمنين ،نذكر السلطات الرياضية وبالتحديد الوزير الإنسان الاستاذ البكري بضرورة الالتفات لنجوم رياضتنا وبالتحديد الكبار منهم فهناك مايزال الكثير من نجوم وكوادر رياضتنا يعيشون أوضاع صحية ومعيشية صعبة وبحاجة ماسة للدعم والمساعدة والرعاية .

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى