وفاة الصحفي وكيل وزارة الإعلام عرفات مدابش - سيرة ذاتية

> عدن «الأيام» خاص

> فجع الوسط الإعلامي في اليمن بوفاة الصحفي الكبير الزميل عرفات مدابش الوكيل المساعد لوزارة الإعلام ظهر اليوم الاثنين بعد حياة حافلة بالعطاء والعمل الصحفي المثابر والمتميز الباحث عن الحقيقة.
ونعت وزارة الإعلام الصحفي مدابش 50 عاما الذي تعرض لذبحة صدرية مفاجئة.
وبعث الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية برقية عزاء ومواساة في رحيل وكيل وزارة الاعلام المساعد لقطاع الصحافة الصحفي الكبير عرفات مدابش.
واعرب الرئيس عن بالغ حزنه لرحيل الفقيد الذي كان من اعلام الصحافة في اليمن .. معتبر رحيله خسارة كبيرة للوطن وللوسط الإعلامي والصحفي في اليمن بشكل خاص.
كما اعرب رئيس الجمهورية عن مواساته الصادقة لأسرة ومحبي الفقيد والوسط الصحفي بشكل عام .. سائلا الله العلي القدير ان يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة وان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
ومن جهته أجرى رئيس الوزراء د. أحمد عبيد بن دغر اتصال هاتفي بياسر عرفات مدابش نجل فقيد الإعلام وكيل الوزارة المساعد لقطاع الصحافة عرفات مدابش.
وقدم رئيس الوزراء تعازيه برحيل قامة صحفية، وقال بن دغر أن الفقيد قدم خلال حياته العديد من الخدمات الجليلة للوطن، وكان جبهة اعلامية يدافع عن القيم الوطنية ومكتسبات الثورة اليمنية الخالدة.
وعبر بن دغر عن بالغ مواساته لاسرته والوسط الصحفي برحيل الفقيد .. سائلا الله العلي القدير أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
واعرب وزير الاعلام معمر الارياني عن بالغ حزنه لرحيل الفقيد معتبرا رحيله خسارة كبيرة للصحافة في اليمن التي تعاني وضعا هو الأسوأ في العالم بفعل الحرب الضروس التي شنتها الميليشيا الانقلابية على كافة الصحفيين ووسائل الاعلام المناهضة للانقلاب.
وأكد الإرياني ان الوسط الصحفي خسر برحيله قامة صحفية ومعلم كبير فقد كان الفقيد من أوائل الصحفيين الذين ساهموا في اعلاء الكلمة والبحث عن الحقائق ونشرها بمسئولية مهنية منقطعة النظير.
وقال الإرياني " لقد كان عرفات مدابش صحفيا فذا وكاتبا حصيفا قبل ان يكون مسئولا في الوزارة التي شغل فيها منصب وكيلا مساعدا لقطاع الصحافة والذي كان إضافة مهمة للوزارة قبل ان يكون المنصب إضافة للفقيد".
كما اعرب عن بالغ مواساته لاسرته والوسط الصحفي برحيل الفقيد .. سائلا الله العلي القدير ان يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة وان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
بعث فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية برقية عزاء ومواساة في رحيل وكيل وزارة الاعلام المساعد لقطاع الصحافة الصحفي الكبير عرفات مدابش.
والصحفي عرفات مدابش عمل مدير مكتب صحيفة الشرق الاوسط اللندنية ومراسل إذاعة سوا الاميريكية منذ *أكثر من 15 عاما
والصحفي مدابش من ابناء محافظة الحديدة اختط طريق مهنة المتاعب قبل أكثر من 25 عاما إذ بدأ مشواره بعد اعلان دولة الوحدة مراسلا لصحيفة الثوري لسان حال الحزب الاشتراكي اليمني والوحدة الصادرة عن مؤسسة الثورة الحكومية ثم انتقل الى صنعاء للعمل من هناك.
ويتميز الصحفي مدابش بمشوار مهني رفيع اكتسبه من تجربة عناء طويلة في الصحافة فقد عمل للعديد من الصحف الخارجية منها الاتحاد الاماراتية واخبار العرب الاماراتية والسياسي العربي الجزائرية الذي كان احد مؤسسيها والمراقب العربي اللندنية. وتتلمذ مدابش على يد كبار الصحفيين اليمنيين.
وديسمبر العام الماضي فاز مدابش بجائزة (ديفيد بيرك) الدولية للصحافة المتميزة لعام 2016.
«الأيام» تتقدم بأصدق التعازي والمواساة الى اسرة الفقيد مدابش والى الاسرة الصحفية اليمنية.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى