أول حالة وفاة بسوء التغذية من بين 1700 إصابة بكرش

القبيطة «الأيام» خاص

 قالت مصادر صحية بمديرية القبيطة إن فريقا من الترصد الوبائي سيقوم اليوم الإثنين بالنزول إلى منطقة ذر النائية، عقب بلاغ يفيد بوفاة طفل بسوء التغذية الحاد كأول حالة تعلن في المديرية بسبب سوء التغذية المنتشر في المنطقة.

وفي إحصائية لحالات سوء التغذية بين الأطفال بمديرية القبيطة كشفت حملة الفرز التغذوي التي نفذت خلال الأسابيع الماضية إصابة 249 بحالات سوء التغذية الحاد و1498 بحالات سوء التغذية المتوسط.


وأشار المصدر إلى أن السلطات الصحية استلمت أمس بلاغا يفيد بوفاة طفل بسوء التغذية الحاد بمنطقة ذر، موضحا أن الجهات الصحية لم يتم إبلاغها بالحالة المصابة، وأن فريق الترصد سيعمل على رفع تقرير متكامل حول وفاة الطفل الذي يبلغ من العمر عامين للجهات الصحية لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وذكر مدير مكتب الصحة أن معلومات أولية تفيد بأن العامل الصحي في المنطقة طالب الأسرة، والتي تعد من الأسر الفقيرة، بنقل الطفل المصاب إلى مركز للعلاج من سوء التغذية، لكنهم رفضوا ذلك، وهو ما أدى إلى سوء حالته الصحية ليفارق الحياة على إثرها.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى