افتتاح القاعة الجديدة لمتحف حبان للموروث الشعبي بشبوة

حبان «الأيام» محمد عبدالعليم

افتُتِحت صباح أمس القاعة الجديدة لمتحف حبان للموروث الشعبي بمديرية حبان بمحافظة شبوة.
وتحتوي القاعة الجديدة على أكثر من ألف ومائتي قطعة متنوعة، ونماذج من الموروث الحضاري والتاريخي لمدينة حبان التي تمثل واحدةً من حواضر المدن التاريخية في اليمن.


من جانبه، عبّر مدير عام مكتب الثقافة، محمد سالم الأحمدي، عن سعادته الغامرة بهذا الحدث التراثي والثقافي لمدينة حبان التاريخية.
وأشار إلى أن المدينة تمثل بحد ذاتها متحفاً تاريخياً مفتوحاً يحوي مختلف أنواع الفنون الشعبية والمعمارية الجميلة بطابعها الخاص والمتميز، والذي جعلها قِبلةً لزوارٍ من مختلف بلدان العالم.


وشدد على ضرورة الاهتمام بالمدينة وإعادة تأهيل مبناها الشهير بـ “المصنعة” وسورها التاريخي، والحفاظ على موروثها الحضاري والتاريخي الذي يمتد عمره لأكثر من ألف عام.


وأعرب المشاركون في الافتتاح عن إعجابهم الكبير بالمتحف، لما يحتويه من مقتنيات وقطعٍ أثرية نادرة تزخر بها المدينة.
وأشادوا بما حققه جناح متحف حبان من نجاح وإقبالٍ كبير من قِبل الزوار في المهرجان الأول للتراث بالمحافظة، ومؤتمر التراث للدول الإسلامية الذي أقيم مؤخراً في القاهرة.