ذكاء صناعي يشخص المرض استنادا إلى صوت الشخص

«الأيام» متابعات

 أكد باحثون من الولايات المتحدة تطويرهم برنامجا يمكنه اكتشاف اضطرابات ما بعد الصدمة بدقة تصل إلى 90 %.
وتعاون باحثون من قسم الطب النفسي بكلية الطب بجامعة نيويورك مع مختبر «SRI» الدولي للتكنولوجيا وبحوث الكلام، لتطوير برنامج يمكنه تشخيص اضطرابات ما بعد الصدمة بدقة، مثل تلك التي يعاني منها الجنود الذين شاركوا في الحروب.

ويشير الدكتور، تشارلز مارمار، في مقال نشرته مجلة «Depression and Anxiety» التي تصدرها الجمعية الأمريكية لدراسة الاكتئاب واضطرابات القلق، إلى أن مثل هذه البحوث تجرى لأول مرة في العالم. وحسب قوله فإن نتائج اختبار إمكانيات الذكاء الصناعي تكشف أنه في المستقبل القريب، سيتم تشخيص الاضطرابات الناتجة عن التوتر النفسي عن طريق صوت الشخص.
من جانبها، أوضحت دميترا فيرغيري، مديرة مختبر «SRI International» أن البرنامج الذي وضعه الباحثون يحلل الصوت عن طريق الإيقاع والنغمة والتعبير وتكرار الكلمات التي نطقها الشخص. وعلى أساس هذا التحليل، يحدد الأطباء الحالة الصحية النفسية والبدنية للشخص وكذلك حالته العاطفية.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى