مسلحون يخطفون عاملين صينيين ويقتلون حارسا نيجيريا

لاغوس «الأيام» أ.ف.ب:

 خطف مسلحون عاملين صينيين وقتلوا رجل شرطة كان يحرسهما في جنوب نيجيريا، بحسب ما أفادت الشرطة الجمعة، في حادث آخر يستهدف عمال في ذلك البلد.
ووقع حادث الخطف الاربعاء في بلدة اوتيسي في ولاية ايدو الجنوبية، بحسب ما صرح مسؤول كبير في الشرطة لوكالة فرانس برس.

وقال الضابط إن "مسلحين مجهولين قبضوا على العاملين الصينيين في كمين خارج الشركة التي يعملون فيها". وأضاف أن "الشرطي المكلف بحماية الصينيين قتل في العملية".
وأكد أن الشرطة أطلقت حملة لمطاردة المهاجمين لإنقاذ الرهينتين اللذين يعملان في شركة للزجاج والالمنيوم.

وتعمل شركات صينية في نيجيريا في مشاريع بنية تحتية بمليارات الدولارات تشمل السكك الحديدية والمطارات والطرق.
واستهدفت عصابات العاملين في تلك الشركات مرارا.

وتنتشر عمليات الخطف مقابل الفدية في نيجيريا خاصة في المناطق الجنوبية الغنية بالنفط.
وعادة يتم الافراج عن الرهائن بعد الحصول على فدية، رغم أن الشرطة نادرا ما تؤكد دفع الفديات.

وخُطف خمسة مواطنين صينيين في ابريل في بوبي في ولاية النيجر وسط البلاد، وأفرج عنهم بعد شهر في غابة في بيرنين غواري في ولاية كادونا المجاورة.
وفي ابريل كذلك خُطف عاملين صينيين في موقع بناء في ولاية ايبوني وأفرج عنهما بعد يومين.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى