دعم إغاثي لجبهة ثرة بأبين من انتقالي شبوة

أبين «الأيام» خاص

وصلت إلى محافظة أبين، ظهر أمس، قافلة إغاثة لدعم جبهة ثرة مقدمة من أبناء محافظة شبوة، وكان على رأس القافلة رئيس المجلس الانتقالي بشبوة الشيخ علي محسن السليماني.

وكان في استقبال القافلة بمديرية لودر رئيس القيادة المحلية للمجلس الانتقالي أبو شلال القفعي وجمع من أبناء المديرية مرحبا بالشيخ محسن السليماني والوفد المرافق له، ومعربا عن شكره لأبناء محافظة شبوة على الدعم الذي قدموه لجبهة ثرة.

وقال القفعي في خطابه الترحيبي: "إن شبوة متميزة في كل شيء، وإننا جسدا واحدا مهما حاول الأعداء التفريق بيننا"، موضحا أن هذه القافلة هي أول قافلة تصل لدعم جبهات القتال في محافظة أبين"، مكررا شكره وتقديره لأبناء محافظة شبوة وعلى رأسهم الشيخ علي محسن السليماني.


من جانبه، تحدث الشيخ السليماني شاكرا أبناء مديرية لودر على حفاوة الاستقبال، معلنا أن ما قدمه أبناء شبوة من دعم لجبهات القتال في أبين والضالع، "يعتبر واجباً وطنياً وتأكيدا على روح المحبة والتلاحم فيما بيننا، ونرسل رسالة أننا جسد واحد من المهرة إلى باب المندب".

وقال السليماني في ختام كلمته: "إن أبطالنا المقاتلين يسطرون أروع الملاحم البطولية دفاعا عن الأرض والعرض، وأن هذا الدعم أقل ما نقدمه لهم، وهو ما يعبر عن تلاحمنا وترابطنا، وأننا صف واحد حتى التحرير".

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى