منتخب الأردن يتمسك بالأمل وتعديلات طفيفة في تشكيلة السعودية

أربيل «الأيام» متابعات :

 يتمسك منتخب الأردن بالأمل عندما يخوض ثاني مواجهاته في بطولة غرب آسيا، المقامة حاليًا في العراق، وذلك بملاقاة نظيره الكويتي، اليوم الأربعاء، على ملعب فرنسوا حريري ، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية لبطولة اتحاد غرب آسيا، والتي تقام مبارياتها بمدينة أربيل.
ويسعى منتخب الأردن إلى تحقيق الفوز واستعادة الثقة بعد الخسارة التي مني بها في مستهل المشوار أمام البحرين "0-1".

ويدرك النشامى أن تعثره أمام الكويت سواء بالتعادل أو الخسارة يعني افتقاده لفرصة التأهل للمباراة النهائية، مما يفرض عليه الظهور بصورة مغايرة لضمان المحافظة على آماله في المنافسة.
وتعرض منتخب النشامى لانتقادات لاذعة بعد الخسارة أمام البحرين، والبعض من المتابعين طالب برحيل البجليكي فيتال بوركلمانز، إثر الأخطاء المتعددة التي شابت أداء اللاعبين.

وتشكل مباراة الكويت مفترق طرق لمشوار النشامى في البطولة والفرصة الأخيرة لطموحاته، لذلك فإنه سيدخل المباراة بهدف وحيد وهو الفوز فقط.
وقد تولد الانتقادات، الصحوة الحقيقية للاعبي المنتخب الأردني، في حال تعاملوا مع مباراة اليوم بجدية ومسؤولية كبيرة، ليبرهنوا أن الخسارة أمام البحرين لم تكن سوى كبوة جواد.

وينتظر أن يلعب منتخب الأردن بطريقة متوازنة، خاصة وأن منافسه الكويتي يسعى هو الآخر للبحث عن فوز آخر، يعزز من خلاله فرصته في بلوغ المباراة النهائية.
في المقابل، فإن مدرب الكويت روميو جوزاك، الذي أكد أنه سيعالج بعض الأخطاء التي ظهرت أمام السعودية رغم الفوز "2-1"، سيجتهد في سبيل تخطي عقبة النشامى، وبما يعزز من فرصة بلوغ المباراة النهائية.

وفي المباراة الثانية يتوقع أن يلجأ يوسف عنبر، المدير الفني للمنتخب السعودي، إلى تعديلات طفيفة على تشكيلة الأخضر، قبل مواجهة البحرين اليوم .
وينتظر أن يدفع عنبر، بالمهاجم هارون كمارا، في التشكيل الأساسي لمباراة الغد، من أجل دعم الشق الهجومي، وتعويض الخسارة التي مني بها الأخضر على يد الكويت بنتيجة 2-1، في مباراة الجولة الأولى.

والتحق كمارا بالمنتخب السعودي، أمس الإثنين، عقب قرار إدارة نادي اتحاد جدة بإبعاد اللاعب عن مباراتي ذوب آهن الإيراني في دور الـ16 بدوري أبطال آسيا، لعدم وضوح الرؤية بالنسبة لمشاركة لاعبي المواليد بالبطولة القارية.
ويتوقع أن يستمر غياب المهاجم عبد الفتاح آدم واللاعب حسان تمبكتي، حيث يعاني الثنائي من إجهاد العضلة الأمامية ويخضع اللاعبان لتدريبات خاصة.

في المقابل، يطمح منتخب البحرين، إلى الفوز الثاني له في البطولة ليرفع رصيده إلى 6 نقاط، للقبض على الصدارة، بعد فوزه على الأردن في مباراة الجولة الأولى يوم الأحد الماضي.
ويتوقع أن يحافظ البحرين على التشكيلة التي خاض بها مباراة الأردن.

ويحتل البحرين المركز الثاني بلائحة ترتيب المجموعة الثانية، خلف الكويت المتصدر، بفارق الأهداف، فيما يبقى المنتخبان السعودي والأردني بدون نقاط.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى