لقاء موسع لمواجهة التحديات القادمة بأبين

زنجبار «الأيام» خاص

أعلن قائد الحزام الأمني والتدخل السريع بمحافظة أبين، العميد عبد اللطيف السيد، أن لقاءً تاريخياً موسعاً سيجري عقده قريبا لكافة المشايخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية للخروج برؤية موحدة لمواجهة التحديات التي تواجه محافظة أبين والجنوب من قِبل المتربصين الذين يحاولون زرع الفتن بين أبناء الجنوب ومحاولة غزوة بواسطة الميليشيات الإصلاحية الإخوانية.

وتحدث العميد السيد، صباح أمس، في لقاء له مع عدد من وجهاء العوالق السفلى ومشايخ قبائل باكازم وآل العوذلة عقد بقاعة الفقيد الكوني بمدينة زنجبار، مؤكداً في حديثه على أهمية تعزيز التعاون والتنسيق المشترك بين كافة وجهاء ومشايخ وقبائل وشرفاء محافظة أبين، ورص الصفوف لمواجهة التحديات التي تواجهها المحافظة والجنوب حالياً جراء محاولات ميليشيات الإصلاح النيل من الجنوب واحتلاله من جديد.

كما أكد الحاضرون وقوفهم الحازم إلى جانب إخوتهم في قيادة الحزام الأمني والمقاومة الجنوبية جنباً إلى جنب القيادة السياسية للمجلس الانتقالي.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى