لملس يناقش المستجدات الأمنية والعسكرية في الضالع وشبوة

عدن «الأيام» خاص

ثمن أمين عام هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، أحمد حامد لملس، الانتصارات التي حققتها مؤخراً القوات المسلحة الجنوبية والمقاومة الجنوبية في عدد من المواقع والجبهات بشمال الضالع، بفضل تضحيات أبناء الضالع وتصديهم لجحافل المليشيات الحوثية المسنودة ببعض قوى وقبائل المناطق الشمالية، مؤكداً دعم المجلس الانتقالي الجنوبي الكامل لأبناء الضالع في مواجهة قوى الشر، التي لم تكتف بما ألحقته بالجنوب من أذى وتدمير، ومازالت تواصل، وباستماته، الإضرار بالجنوب وشعبه.

جاء ذلك خلال لقاء عقده لملس، أمس، بعدن مع مدير أمن محافظة الضالع، العقيد عدلان الحتس، وقائد اللواء الرابع نخبة شبوانية المقدم وجدي باعوم، وتطرق اللقاء لمستجدات الأوضاع الأمنية والعسكرية الاستثنائية بمحافظتي الضالع وشبوة، حيث تخوض القوات المسلحة الجنوبية وأبطال المقاومة في المحافظتين معارك ومواجهات ضد المليشيات الحوثية وعناصر حزب الإصلاح.

وفي اللقاء ثمن لملس جهود قيادة أمن محافظة الضالع في تطبيع الوضع الأمني والعمل الدؤوب على استتبابه رغم الظروف الاستثنائية والتحديات التي تواجهها وشحة الإمكانيات.

وفي السياق ذاته، بحث لملس مع قائد اللواء الرابع بقوات النخبة الشبوانية، المقدم وجدي باعوم، الجهود المبذولة لتجهيز قوات نخبة شبوة وإعادة انتشارها لتقوم بدورها في ترسيخ وحفظ الأمن والاستقرار بجميع مديريات المحافظة، خصوصاً في ظل المطالبات الواسعة من قبل أبناء شبوة بضرورة عودة قوات النخبة وتسليمها الملف الأمني بالمحافظة.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى