"حقوق الإنسان" بالانتقالي تكرم طاقم مستشفى أطباء بلاحدود

عدن «الأيام» خاص

كرمت دائرة حقوق الإنسان بالأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي، اليوم، الكادر الطبي والتمريضي والإداري بمستشفى أطباء بلاحدود التابع لمنظمة أطباء بلا حدود في العاصمة عدن.

وجاء التكريم تقديراً للجهود التي يبذلها المستشفى في العاصمة عدن وكافة محافظات الجنوب والعمل الإنساني الذي يقوم به الفريق العامل في المنظمة في مناطق النزاع.

وقالت المحامية ذكرى معتوق، رئيسة الدائرة: "إن ما تقدمه أطباء بلا حدود من خدمات إنسانية هو جهد مقدر عالياً من قِبل المجلس الانتقالي الجنوبي".

"حقوق الإنسان" بالانتقالي تكرم طاقم مستشفى أطباء بلاحدود
"حقوق الإنسان" بالانتقالي تكرم طاقم مستشفى أطباء بلاحدود

وأضافت: "هذا التكريم هو شيء يسير في حق هذا المستشفى وكادره الذي يقوم بخدمات طبية وعلاجية نوعية لمرتاديها من الجرحى والمصابين جراء النزاعات المسلحة".

وثمنت دور المنظمة وعملها بصمت وحياد تام وتقبلها لكافة الحالات التي تتطلب عمليات جراحية دقيقة.

وأكدت معتوق أن دائرتها تهدف من هذا التكريم إلى رفع معنويات كافة الطاقم الطبي والإداري العامل وتقديراً للجهود المبذولة والمضنية التي يقوم بها فريق العمل ونجاحه في إنقاذ العديد من الحالات الحرجة التي كانت مهددة بالفناء.


وأعربت عن تضامن المجلس الانتقالي ممثلاً بدائرة حقوق الإنسان مع المنظمة وطاقمها ضد أي انتهاكات في حقها.

بدوره، أعرب د. تيري دوران، مدير مستشفى بلاحدود التابع للمنظمة، عن شكره للمجلس الانتقالي ممثلاً بدائرة حقوق الإنسان لهذه اللفتة الإنسانية التي لم يسبقهم إليها أحد.

وأضاف: "إن مستشفى أطباء بلاحدود يعاني من ضغط كبير من حيث استيعاب الحالات الواصلة إليه؛ حيث يقبل المستشفى كافة الحالات ودون استثناء وبالذات ذات الخصوصية الحرجة".

وقدم شرحاً حول آلية عمل المستشفى وما يضمه من تخصصات وأقسام ونوعية الحالات الواصلة إليه.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى