قائد لواء حماية المنشآت: قواتنا أحد أعمدة الأمن الجنوبي ولن تتخلى عن إرادة الشعب

عدن «الأيام» خاص

حماية المنشآت: لن نتخلى عن إرادة شعب الجنوب ومبادئ ثورته
 وصف قائد لواء حماية المنشآت الحكومية، العميد أحمد مهدي بن عفيف، قواته أنها أحد أعمدة الأمن الجنوبي الحامي لإرادة الشعب ومبادئ ثورته.

جاء ذلك خلال لقاء جمع بن العميد عفيف، أمس، بالقائد الاعلى لقوات المقاومة الجنوبية رئيس المجلس الانتقالي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي في مقر رئاسة الانتقالي بالعاصمة عدن.

وأكد قائد لواء حماية المنشآت أن هدف اللواء هو "نشر السلام والأمان في أرض الوطن بكافة مرافقه الحيوية التي تعتبر شريان الحياة"، حد قوله.

وقال: "لواء حماية المنشآت أحد أعمدة الأمن في الجنوب، ولن يحيد عن مبادئ الشعب وثورته"، لافتاً إلى أن حماية المنشآت الحكومية تقوم بتأمين المرافق والمؤسسات الحكومية في محافظتي عدن ولحج وتبذل جهوداً جبارة لإنجاح وتعزيز الأمن والاستقرار في العاصمة عدن وعموم المحافظات.

قائد لواء حماية المنشآت: قواتنا أحد أعمدة الأمن الجنوبي ولن تتخلى عن إرادة الشعب
قائد لواء حماية المنشآت: قواتنا أحد أعمدة الأمن الجنوبي ولن تتخلى عن إرادة الشعب

اللقاء بحث خطوات تنفيذ اتفاق الرياض وجوانب استلام اللواء لمهام تأمين باقي المنشآت والمؤسسات الهامة في العاصمة عدن والمحافظات.

من جانبه أشاد القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية، اللواء عيدروس الزبيدي، بالدور الكبير الذي يقوم به لواء حماية المنشآت الحكومية تحت قيادة، وصفها الزبيدي بأنها "رشيدة تبذل جهدها لتأمين مرافق الدولة وتطبيع الحياة في العاصمة"، مثمناً الانضباط والالتزام لدى كافة منتسبي لواء حماية المنشآت الحكومية.

وحماية المنشآت قوات جنوبية تابعة لألوية الدعم والإسناد (الحزام الأمني) تلقت تدريبات ودورات عسكرية نوعية على مدى الخمس السنوات الماضية بدعم من قيادة قوات التحالف العربي في عدن.

وكان التحالف العربي بدأ في منتصف نوفمبر الفائت بدعم قوات أمن المنشآت في العاصمة عدن لحماية 42 منشأة حكومية، في محافظتي عدن ولحج، تنوعت ما بين مبانٍ حكومية ومنشآت نفطية وأخرى للطاقة، وذلك من أجل الحفاظ على سلامة موارد الدولة واستمرار عمل أجهزتها.

وجاءت تلك الإجراءات ضمن عملية إعادة الانتشار التي أعلن عنها التحالف العربي نهاية الشهر الماضي، وانسحبت بمقتضاها القوات الإماراتية لتتولى مهامها قوات سعودية لقيادة التحالف وعملياته في عدن.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى