هجوم للقاعدة في المحفد وقصف حوثي على معسكر بلودر

المحفد/ لودر «الأيام» خاص

قتل جنديان من قوات الحزام الأمني، مساء أمس، في هجوم مسلحين يشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة بمديرية المحفد، فيما تعرض معسكر للقوات الجنوبية في لودر لقصف مدفعي للحوثيين من عقبة ثرة حيث المواجهات مستمرة منذ 5 أعوام.

وذكرت مصادر محلية لـ«الأيام» أن مسلحين، يعتقد انتماؤهم لتنظيم القاعدة، فتحوا نيران أسلحتهم الرشاشة على جنديين في قوات الحزام الأمني أثناء مرورهما في الشارع العام بمديرية المحفد التي باتت تعيش أجواء مضطربة منذ مواجهات أغسطس عقب اقتحامها من قبل قوات الجيش القادمة من محافظة مأرب.

وأشارت المصادر إلى أن الجنديين فارقا الحياة على الفور، وهما ربيع كدش وعيران بن علي عوض.

ومطلع الأسبوع الجاري فجر مسلحون ينتمون للقاعدة منزل قائد الحزام الأمني في المحفد.

وفي السياق التطورات الميدانية قصفت جماعة الحوثي، مساء أمس، بالمدفعية معسكر الأمجاد الواقع على مشارف مدينة لودر، كبرى المنطقة الوسطة بمحافظة أبين، في ثاني أسبوع من الهجمات الصاروخية التي تتعرض لها المدينة.

وذكر مصدر عسكري لـ «الأيام» بأن مليشيا الحوثي أطلقت من مواقع تمركزها بأعلى عقبة ثرة عددا من صواريخ الكاتيوشا، وقعت في داخل وخارج معسكر الأمجاد، وسمع دوي الانفجارات تهز المنطقة، بحسب السكان.

وأكد المصدر العسكري وآخر طبي بمستشفى محنف سقوط قتيلين وإصابة 10 على الأقل من الجنود، وصفت إصابة بعضهم بالخطيرة، وهم سالم علي شيخ، عبدالله الخضر، الخضر جعبل، أحمد أبوبكر الحداد، هاشم سيف الزبيدي، سالم حسين باعلي ورمزي علي امضلومي، فيما الباقون لم تعرف أسماؤهم.

وسبق لمعسكر الأمجاد تعرضه لهجمات صاروخية متتالية من قبل الحوثيين، إلا أن تلك الهجمات لم تخلف خسائر كالتي حدثت ليلة أمس.

وتتشكل القوات الجنوبية في جبهة ثرة من المقاومة ووحدات من الجيش والحزام الأمني في مواجهة مسلحي تنظيم القاعدة ومليشيا الحوثي في آن واحد.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى