رجال في ذاكرة التاريخ: الأستاذ أحمد عبده حمزة.. شخصية من العيار الثقيل

نجيب محمد يابلي

مدينة التواهي
هي مدينة صغيرة في مساحتها، كبيرة في وظيفتها، وعظيمة في بيوتها، وكل ذلك وهي أشبه ما تكون بفتاة مستلقية بظهرها على الجبل وتاركة رجليها في مياه بحر التواهي، ومع أنجيت العظماء والمشاهير، ومن بيوت هذه المدينة: بيت حمزة - بيت ناصر - بيت باشراحيل - بيت الحاجب - بيت محمد ناجي - بيت مهيوب سلطان - بيت الكتبي - بيت المصري - بيت العمراوي - بيت المخضري - بيت كور - بيت مكركر - بيت الميسري - بيت مهدي - بيت طمبش - بيت الهتاري - بيت الخطيب - بيت الشميري - بيت حنبلة - بيت البيحي - بيت كليب - بيت جعفر - بيت الأجرب - بيت الدوبي - بيت سعد - بيت شرف فارع - بيت الشطفة - بيت الجاوي - بيت خليل سليمان - بيت البديجي - بيت القوسي - بيت طربوش - بيت حاشي - بيت الجبرا - بيت بوجي خان - بيت المريسي - بيت مرعي - بيت علوان ملهي - بيت النونو - بيت الصليلي - بيت عمر صالح - بيت شاهر - بيت الطحس - بيت محمود غلام - بيت الزغير - بيت محمد نصر - بيت محمد عبيد - بيت عبدالكريم يابلي - بيت عبدالواحد - بيت ديرية - بيت سعيد محمد حسن - بيت فقيرة - بيت البيضاني - بيت عبده عوض - بيت شارو - بيت الشينة - بيت الكوكني - بيت جعفر قاسم - بيت الزيدي - بيت عبدالجبار راشد.. والقائمة طويلة.

دخلت مدينة التواهي التاريخ على مستوى الجزيرة العربية بمعالم مثل: الميناء، ورصيف السياح، وأول مجلة نسوية فتاة شمسان لماهية نجيب (خالة هشام وتمام باشراحيل) ووالدة محمد نجيب سعد، وأول مجلة فنية أنغام لصاحبها علي أمان (والد وديع)، و "الشباب" ليوسف مهيوب سلطان (والد نجيب).

الميلاد والنشأة
أحمد عبده حمزة من مواليد مدينة التواهي (عدن)، في شهر نوفمبر 1925م، وقد وصف نفسه بأنه يمثل الجيل الرابع في أسرة يمنية لها ستة أجيال في عدن، وأضاف بأنه "ولد ونشأ في مدينة التواهي حيث مركز أسرته قبل أن تنتشر في المعلا وكريتر وخور مكسر والمنصورة بمحافظة عدن"، (راجع كتابه "حكومتنا كيف نصنفها؟"، الصفحات الخمس اللاحقة لخاتمة الكتاب/ ص 143)، تلقى أحمد عبده حمزة دراسته الابتدائية في التواهي والثانوية في مدرسة الإقامة (

Residency School) السيلة لاحقاً بكريتر على نظام السينير كاميريدج (Senior Cambridge)، ولاحقاً (G.C.E) الثقافة العامة من جامعة لندن، واختتم دراسة الثانوية عام 1943.

أحمد عبده حمزة في القاهرة
غادر أحمد عبده حمزة أرض الوطن (عدن) إلى قاهرة المعز عاصمة مملكة مصر، حيث درس الثانوية بالقاهرة خلال الفترة 1944/ 1948، على النظام القديم (G.C.E)
أحمد عبده حمزة
أحمد عبده حمزة
ثم التوجيهية (أدبي/ فلسفة).

أحمد عبده حمزة في كراتشي
شد أحمد عبده حمزة الرحال إلى جمهورية باكستان الإسلامية؛ حيث التحق بجامعة كراتشي (كلية الآداب) خلال الفترة 1954/ 1959م، ودرس فيها العلوم السياسية والإدارية والأدب الإنجليزي.

تلقى أحمد عبده حمزة دورة تدريبية للكوادر القيادية الإدارية بمركز التدريب الإداري لحكومة اتحاد الجنوب العربي العطر الذكر بعدن (دورة وكلاء الوزارات) 1966/ 1967م، كما تلقى دورة تدريبية أخرى للكوادر القيادية الإدارية لحكومة اليمن الديمقراطية بعدن 1973م، وتلقى دورة تدريبية لثالثة للكوادر القيادية بمركز التنمية التجارية والصناعية في أبوظبي 1989م.

أحمد عبده حمزة وخبرات نوعية ومتعددة
مارس أحمد عبده حمزة مهنة التدريس المقدسة في مدرسة بازرعة الخيرية بكريتر عام 1949م، فمديراً للمدرسة الأهلية بالتواهي 1949/ 1954/م، ثم خلال الفترة 1962/ 1966م.
مارس أحمد عبده حمزة مهنة الصحافة كعمل إضافي خلال الفترة نفسها في صحيفة "النهضة" لصاحبها عبدالرحمن جرجرة خال هشام وتمام باشراحيل، وعمل سكرتيراً لتحريرها ثم صحيفتي "الرأي العام"، و "الحق"، تحت أسماء صريحة ومستعارة خلال الفترة 1949/ 1967م.

أحمد عبده حمزة في إذاعة باكستان
عمل أحمد عبده حمزة محرراً للأخبار باللغة الإنجليزية بإذاعة باكستان 1955/ 1956م، ثم مترجماً للسفارة السعودية بكراتشي ومحرراً نشرتها الشهرية باللغة الإنجليزية 1957/ 1959م.

أحمد عبده حمزة في كل مكان
عمل أحمد عبده حمزة مساعداً لرئيس قسم بشركة لوك توماس التجارية بكريتر (عدن) 1960/ 1961م، ثم رئيس قسم بوكالات شهاب للتأمين والتجارة بكريتر 1461/ 1962م قبل أن يدير المدرسة الأهلية من جديد 1962/ 1966م.

عمل أحمد عبده حمزة وكيلاً مساعداً لوزير المالية بعدن خلال الفترة 1966/ 1973م، وشغل مراكز مختلفة بهذه الصفة وكيلاً لتطوير ولاية عدن، ثم كوكيل نفقات معاراً لحكومة الاتحاد، ثم وكيلا للشؤون الإدارية والمالية للوزارة بعد دمج وزارتي المالية تمهيداً للاستقلال، ثم وكيلاً للإيرادات، وذلك حسب نظام التدريب والتنقلات السائد آنذاك.

خلال عمله في وزارة المالية شارك أحمد عبده حمزة مع زملائه في بناء وزارة المالية للدولة المستقلة؛ من حيث النظام الإداري والمالي، ولعب دوراً رئيسياً في تعريب الجهاز الإداري للحكومة؛ من خلال تعريب الميزانية العامة ومراسلات وزارة المالية، كما لعب دوراً رئيسياً في دمج ميزانيات الولايات السابقة للجنوب في ميزانية موحدة ومراقبة تنفيذها.

أحمد عبده حمزة ينقذ محطات الكهرباء
عمل أحمد عبده حمزة على إنقاذ محطات كهرباء الولايات الاتحادية السابقة التي كانت مهملة في بداية الاستقلال؛ إما لتعطلها أو لرميها في صناديقها بالعراء، وكلف حمزة مؤسسة كهرباء عدن بتشغيلها والإشراف عليها.

حمزة وتقنين الإيرادات الزراعية
أحمد عبده حمزة
أحمد عبده حمزة
عمل عبده حمزة على تقنين الإيرادات الزراعية وإسقاط الرسوم الزراعية المجحفة بالمزارعين، وعلى حصر أراضي الدولة الزراعية، واقترح العديد من المشروعات المالية والاستثمارية والتنموية التي لم تأخذ بها الحكومة آنذاك لتوجهها الماركسي وبنيتها بالإقدام على مشاريع التأميم.

ماذا قال عبدالفتاح وعبدالعزيز عبدالولي؟
اختتم الأخ عبدالفتاح إسماعيل، الأمين العام للجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني، إحدى الدورات للقياديين الإداريين، وسأل عن أ. أحمد عبده حمزة، فقيل له إنه غادر ليعمل في الحديدة، فأعرب عن أسفه قائلاً: "هكذا نخسر أكفأ كوادرنا الإدارية لا ننصفهم لعدم انتمائهم إلى حزبنا.
عُوتب ذات مرة محمود عشيش، نائب رئيس الوزراء وزير المالية، بسبب عدم السماح للأستاذ أحمد عبده حمزة لمغادرة البلاد إلى فرنسا لتحضير درجة الدكتوراه المعروضة من الحكومة الفرنسية، وكان أ. حمزة الوحيد الملم باللغة الفرنسية، فبرر عشيش - رحمه الله - بأنه لم تكن هناك أية إمكانية للاستغناء عنه في تلك المرحلة.

مشوار نوعي كبير في مجال الوظيفة
  • 1973 / 1974، مدير قسم التأمين بشركة الحديدة للملاحة والنقل.
  • 1974/ 1976 مستشاراً للشؤون اليمنية، ومترجم في السفارة البريطانية في صنعاء.
  • 1977 مستشاراً للشؤون اليمنية ومترجم في السفارة اليابانية بصنعاء.
  • 1978 المدير الإداري لمكتب شركة وليام هالكرو الاستشارية بصنعاء.
  • 1974/ 1978 عمل في فترة المساء محرراً صحفياً بمكتب المرحوم حسين الصافي بصنعاء الذي كان وكيلاً للإذاعة والتلفزيون الإيراني، ووكالة بارس، ووكالة رويتر، ووكالة مسقط، بترشيح من الرئيس الشهيد إبراهيم الحمدي.
  • نوفمبر 1978م غادر صنعاء إلى أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة؛ حيث عمل مترجماً قانونياً في شركة محاماة حتى سبتمبر 1979م.
  • سبتمبر 1979 إلى مارس 1990م عمل مديراً للترجمة والوكالات التجارية بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي، ومحررا بمجلتها الاقتصادية، ومشرفاً على القسم الإنجليزي بها.
  • 1991/ 1992 عمل محررا بصحيفة "الحق" لصاحبها عبداللطيف كتبي بصنعاء.
نشاطه الاجتماعي والتربوي والسياسي
  • 1948/ 1949م انتخب عضواً في الهيئة التنفيذية للجمعية الإسلامية بعدن.
  • 1948/ 1967 شغل عدة مناصب إدارية لنادي الإصلاح العربي بالتواهي؛ منها منصب سكرتير النادي، ونائب الرئيس.
  • يناير 1949م اشترك مع أربعة من أقاربه وأصدقائه في تأسيس لجنة التعليم الأهلية، ومن خلالها تأسست المدرسة الأهلية بالتواهي في 1 مارس 1949م، التي استوعبت كل الطلاب الذين واجهوا صعوبات في الدخول أو مواصلة الدراسة في المدارس الحكومية، وكان أ. حمزة سكرتيراً فخرياً أسهم كثيراً في توسيع الدراسة؛ حيث أضيف لها التعليم الثانوي والقسم المسائي.
حزب رابطة أبناء الجنوب
كان أ. أحمد عبده حمزة أحد مؤسسي "رابطة أبناء الجنوب" SOUTH ARABIAN LEAGUE" (SAL)" يوم 29 أبريل 1951م، وكان مقر الرابطة في حافة القاضي التي احتضنت مقرات الرابطة، والاتحاد اليمني، والاتحاد الشعبي الديمقراطي، وحزب الشعب الاشتراكي، ومن الكوكبة المؤسسة: السيد محمد علي الجعفري - محمد علي باشراحيل - سالم عمر الصافي - عبدالرحمن جرجرة - عبدالله صالح المحضار - زين صادق الأهدل - عبدالله علي الجفري - علي غانم كليب - رشيد علي حريري - علي محمد مقطري - عبدالعزيز شعلان - حسين هادي عوض - عبدالله أحمد الفضلي - شيخان الحبشي - الأمير علي عبدالكريم قبل توليه السلطنة، ومن الشباب عبداللطيف كتبي عمر.

حمزة كاتبا وداعيا للتعليم
اهتم حزب الرابطة كثيرا في الدفع برسالة الصحافة والتعليم، ولذلك نشط أ. أحمد عبده حمزة في الكتابة للصحافة، ومنها: "النهضة" لعب الرحمن جرجرة، تم في صحيفة "الجنوب العربي" التي أسسها ورأس تحريرها أ. احمد عمر بافقيه، وفي صحف أخرى.
نشط أ. أحمد عبده حمزة في تجسيد رسالة الرابطة في رفع مستوى الشباب من خلال رفدهم بالمنح الدراسية في الخارج، فابتعثت الرابطة طلاباً للدراسة في مصر، والمملكة العربية السعودية، والعراق، والكويت، وليبيا.

حمزة في القيادة الجديدة للرابطة
انضم أ. أحمد عبده حمزة إلى القيادة الجديدة لحزب الرابطة سنة 1991م، وانتخب في المؤتمر الحربي العام الثامن المنعقد في صنعاء خلال الفترة 11 - 14 فبراير 1992م عضواً في الهيئة المركزية واللجنة التنفيية، وشغل منصب مساعد رئيس حزب الرابطة للشؤون البرلمانية، ومنصب مساعد الأمين العام للشؤون الإدارية، وأشرف على سكرتارية الهيئة المركزية للحزب.

حمزة لا تغريه المناصب
في مشوار عمره وجدارته في تحمل أي منصب، عُرض على أ. أحمد عبده حمزة منصب وزاري من قِبل حكومة الفقيد حسن علي بيومي، وحكومة الفقيد زيد عبده باهارون العدنيتين، وحكومة اتحاد الجنوب العربي، ورشحه وزير خارجية الاتحاد ليشغل منصب المندوب الدائم لحكومة اتحاد الجنوب العربي بعد قيام الاتحاد.

ماذا كتب الفاضل عبدالله فاضل عن فقيدنا؟
كان أ. أحمد عبده حمزة كاتبا للمسرح والشعر والقصة القصيرة، وقد كتب مسرحية "الحاضر الغائب" التي كتبها عام 1964م، وهي مسرحية سياسية رمزية، وفازت بالجائزة الأولى لوزارة الإعلام، وكان أستاذنا عبدالله فاضل فارع قد وصفه بأنه أحسن من يكتب المقال، أما عن المسرحية المذكورة أن لدينا أملاً في أن يكون لنا كاتب مسرحيّ بالمعيار المتعارف عليه عالمياً.

كما فاز أ. حمزة بالجائزة الأولى للقصة القصيرة عام 1965م، وقد نشر له عدد قليل من القصص القصيرة في الأربعينات والخمسينات في صفحات صحف القرن الماضي.

أ. حمزة في رحاب الخالدين
انتقل أ. أحمد عبده حمزة إلى رحمته تعالى يوم الخميس 2 يناير 2020م عن 95 عاماً؛ ليلتحق بسجل الخالدين بعد حياة حافلة بالعطاء المتميز والسيرة العطرة منذ ولادته حتى وفاته.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى