​وفاة مدير عام ردفان متأثراً في إصابته بأعراض مشابهة لكورونا

ردفان «الأيام» خاص

توفي، اليوم الأحد، مدير عام مديرية ردفان، العميد صالح حسين القطيبي، إثر إصابته بمرض فيروسي يشتبه بكورونا.

هذا، وتشهد مديريات ردفان الأربع تزايداً في أعداد حالات الوفيات منذ أواخر شهر رمضان وخلال أيام عيد الفطر، حيث كثرت الحالات المرضية بالحمى الفيروسية المشابه أعراضها لكورونا من ضيق وفقدان لحاسة الشم والتذوق، في ظل غياب التأكيد، نظراً لعدم توفر أجهزة فحص مختصة.

وتوفي شخصان آخران في ردفان بنفس الأعراض من أسرة واحدة وهما محمد صليح، ود. عثمان صليح، بمنطقة آل هميشي، حيث كان فارق الوفاة بينهما 5 أيام.

وكذلك توفي بنفس أعراض كورونا عبد المنعم فريد في مديرية حبيل جبر.
وهناك حالات وفاة كثيرة في ردفان بنفس الأعراض، من بينها مؤذن مسجد التوحيد في حبيل سبحة، بعد معاناته مع أعراض كورونا لنحو 6 أيام.

نظراً لعدم توفر الفحوصات المناسبة، ظل سبب وفاة المواطنين مجهولاً، ولكن بعد هذا العدد الكبير في الوفيات، فإننا نعتبر ردفان منطقة موبوءة وندعو جميع المنظمات والقيادات إلى التحرك العاجل لإنقاذ أهاليها.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى