لوجه الله

«الأيام» خاص

اتقوا الله ! علبة حليب الدانو بـ 10,000 ريال. ماذا تتوقعون من الآباء والأمهات أن يطعموا أطفالهم؟ وكيف يمكن للجيل القادم أن يكون جيلاً صحيحاً بدون شرب الحليب؟
أصبح الغلاء الفاحش أمراً لا يمكن السكوت عليه، حتى إذا قارنا الأسعار في دول الخليج التي يجب أن تكون أسعار الخضروات فيها أغلى بأضعاف عما هو في هذا البلد نجد العكس هو الصحيح.

كيف يمكن لبلد زراعي أن تكون أسعار الخضروات فيه بهذا الغلاء؟  وأسعار الخضار المستوردة بالطائرات في دول الخليج أرخص مما هو في بلادنا؟ حتى البصل اليمني يباع في الخليج بأقل من نصف قيمته هنا داخل هذا البلد.
كيف يمكن للسمك أن يفوق سعره سعر اللحوم؟ فسعر الكيلو الديرك وصل إلى 12 ألف ريال، بينما سعر الكيلو اللحم سبعة آلاف ريال، والمفارقة أن السمك في صنعاء التي لا تمتلك بحراً أرخص منه  في عدن المطلة على أغنى مصايد الأسماك.

تتحدث إلى التجار فيتعللون بسعر صرف الدولار، أليست هذه الأصناف تباع في دول الخليج بعد شرائها من قبل التجار هناك بالدولار أيضا؟
لوجه الله... اتقوا الله في هذا الشعب ! لم يرحمه الساسة، فلا تكملوا الباقي في قُوْته.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى