اللواء بن بريك: مساع داخل الشرعية لتقويض الشراكة مع الانتقالي

عدن «الأيام» خاص

الشرعية وقوى معادية للتحالف يسعيان لتقويض اتفاق الرياض
> قال رئيس لجنة الإدارة الذاتية رئيس الجمعية الوطنية بالمجلس الانتقالي الجنوبي، اللواء أحمد سعيد بن بريك، إن جماعة الإخوان المسلمين داخل حكومة الشرعية اليمنية تستخدم كافة السبل لوضع العراقيل، للحيلولة دون تشكيل حكومة كفاءات مناصفة بين الشمال والجنوب وفقا لما نص عليه اتفاق الرياض.

وأضاف بن بريك أن قوى النفوذ داخل الشرعية اليمنية تتحالف مع قوى معادية للتحالف ومنها الحوثيون والأتراك والإيرانيون، لتقويض الاتفاق واستبعاد الطرف الجنوبي من العملية السياسية.

وأوضح بن بريك خلال لقائه عددا من تيار "إصلاح المسار" في مجلس الحراك الثوري.. أن هناك تقدما في المفاوضات رغم تلك العراقيل، مؤكدا موقف المجلس الانتقالي الثابت من تطلعات شعب الجنوب.

اللواء بن بريك خلال لقائه عددا من تيار "إصلاح المسار" في مجلس الحراك الثوري
اللواء بن بريك خلال لقائه عددا من تيار "إصلاح المسار" في مجلس الحراك الثوري

وشدد على ضرورة تكاتف كل أبناء الجنوب بكافة مكوناتهم وتقوية الجبهة الداخلية لتكون أكثر قوة وتماسكا في مواجهة أعوان قطر وتركيا، مشددا على أن هدف المجلس الانتقالي كان وسيبقى هو "استعادة الدولة الجنوبية، والمضي مع التحالف في التصدي للمد الإيراني ومكافحة الإرهاب وتطهير أرض الجنوب من الحوثيين وعبث الإخوان المسلمين، وهو ما تحقق في سقطرى خلال الفترة الماضي، وستتبعها باقي المحافظات الأخرى قريباً".

وتناول اللقاء دور "تصحيح المسار" في ظل واحدية الهدف الذي يجمعهم مع المجلس الانتقالي والإدارة الذاتية والمتمثل في التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية كاملة السيادة.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى