السفير السعودي: الخدمات مسئولية الحكومة اليمنية ولا علاقة لـ "إعمار اليمن" بتوفيرها

«الأيام» غرفة الأخبار

قال السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر إن برنامج تنمية وإعمار اليمن هو برنامج تنموي وليس مسؤولا عن توفير الخدمات الأساسية.

وأضاف آل جابر خلال لقاء جمعه في الرياض بالقيادي في المجلس الانتقالي أحمد الصالح "إن الخدمات هي مسؤولية الحكومة اليمنية والمملكة تدعم الحكومة في هذا الاتجاه".

وكشف السفير السعودي عن برنامج لدعم الكهرباء سيتم توقيعه مع الحكومة المنتظر تشكليها مناصفة بين الشمال والجنوب.

وقال أحمد الصالح في على صفحته بموقع فيسبوك "تشرفت بلقاء سعادة السفير محمد آل جابر الذي استضافني مشكورا في مكتبه في الرياض، وتناول حديثنا آخر التطورات السياسية والميدانية والتنمية والإعمار الذي يدير برنامجه في اليمن".

وحسبما نقل الصالح، فإن السفير آل جابر أكد أن "اتفاق الرياض قيد التنفيذ ولا مخرج سياسيا إلا من خلال تنفيذه، وأن المملكة تقف على مسافة واحدة من الجميع".

ونقل الصالح عن السفير السعودي قوله "إن برنامج التنمية الذي يديره عبارة عن برنامج تنموي وليس مسؤولا عن الخدمات الأساسية التي هي مهمة ومسؤولية الحكومة اليمنية، وأن المملكة تدعم وتساند الحكومة في هذا الاتجاه كما أن هناك برنامجا لدعم الكهرباء سيتم توقيعه مع الحكومة المرتقبة".

يذكر أن السفير آل جابر هو المشرف العام على البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، والذي ينفذ العديد من المشاريع في المحافظات المحررة، بمختلف المجالات.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى