هادي يناقش مستجدات أوضاع اليمن مع نائب وزير الدفاع السعودي

> التقى الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، مساء أمس الثلاثاء، بنائب وزير الدفاع السعودي، الأمير، خالد بن سلمان، في العاصمة السعودية الرياض، لمناقشة مستجدات الأوضاع في اليمن.
وقال نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، على تويتر ”التقيت فخامة رئيس الجمهورية اليمنية عبدربه منصور هادي، وتشرفت بنقل تحيات مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- لفخامة الرئيس، وتمنياتهما لفخامته والشعب اليمني مزيد التقدم والاستقرار“.

وأشار إلى أن اللقاء ناقش ”مستجدات الأوضاع في اليمن، وموقف المملكة الثابت في دعم الشعب اليمني الشقيق، وحكومته الشرعية والجهود المبذولة للتوصل إلى حل سياسي شامل ينهي الأزمة ويحقق الأمن والاستقرار في اليمن“.
وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“ إن نائب وزير الدفاع السعودي ”نقل خلال الاستقبال تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، لرئيس الجمهورية اليمنية، وتمنياتهما بموفور الصحة، ومزيد من التقدم والاستقرار للشعب اليمني الشقيق وحكومته الشرعية“.

وأضافت الوكالة، أنه جرى خلال الاستقبال ”استعراض مجهودات ومبادرات المملكة الرامية إلى تحقيق الأمن والاستقرار والسلام في اليمن الشقيق“، كما أكّد نائب وزير الدفاع السعودي ”الروابط الأخوية العميقة، التي تربط بين حكومتي وشعبي البلدين، وهو الأساس الذي تنطلق منه جميع مبادرات المملكة، ومواقفها تجاه هذا البلد العزيز“.

من جهتها، قالت وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“، إن اللقاء بحث جملة من التحديات التي يواجهها الشعب اليمني في مختلف المجالات الاقتصادية والإنسانية.
وأشارت إلى تأكيد اللقاء ”أهمية تفعيل خطوات تنفيذ اتفاق الرياض واستكمال مراحله لتوحيد الجهود والصفوف لمصلحة الشعب اليمني“.

ونقلت الوكالة اليمنية، عن نائب وزير الدفاع السعودي، تأكيده ”موقف المملكة الثابت والداعم لليمن وشرعيتها الدستورية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، حتى يعم الأمن والسلام والاستقرار كل ربوعه“.
وجدد بن سلمان تأكيده ”موقف المملكة في دعم الشرعية اليمنية وخيار السلام في اليمن وفقا لمرجعيات السلام المتعارف عليها المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني والقرارات الأممية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216“.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى