تشديد روسي صيني على أهمية الهدنة باليمن

> «الأيام» غرفة الأخبار:

> قال النائب الأول للمندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، ديمتري بوليانسكي، إن بلاده تشعر بخيبة أمل لأن الهدنة بين السلطات اليمنية الرسمية والحوثيين، التي انتهت قبل نحو شهرين، لم تجدد بعد.

وأفاد في إحاطة قدمها لمجلس الأمن حول اليمن، أمس الأول، "في الوقت نفسه، نلاحظ أن الوضع “على أرض الواقع” الآن أفضل بشكل ملحوظ مما كان عليه في بداية هذا العام، القتال متقطع، الحكومة المعترف بها دوليا تتحلى بضبط النفس، وتم تجنب الوضع حتى الآن من الانزلاق إلى مرحلة "ساخنة"، يتم الحفاظ على الرحلات التجارية إلى صنعاء، وتواصل الناقلات التي تحمل منتجات النفط الاتصال في ميناء الحديدة.

وأضاف، ومع ذلك، فأن هشاشة الحالة الراهنة "لا سلام، لا حرب" واضحة للجميع في ظل هذه الظروف نعتبر أنه من غير المقبول أي أعمال استفزازية أحادية الجانب خاصة ذات طبيعة عسكرية، تنتهك أحكام "نظام الصمت" وتؤدي إلى مزيد من التصعيد.

في سياق متصل دعا مبعوث صيني، الثلاثاء الأطراف المعنية في اليمن إلى استعادة الهدنة وتخفيف حدة التوتر على الأرض في أقرب وقت ممكن.

وقال تشانج جون، مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة، في اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول اليمن، "لقد جلبت الهدنة التي استمرت ستة أشهر عوائد سلام كبيرة للشعب اليمني".

وفي 2 أبريل اتفقت الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثي على هدنة لمدة شهرين توسطت فيها الأمم المتحدة، وتم تجديدها لاحقا مرتين حتى 2 أكتوبر، ومع ذلك، فشلت الأطراف المتحاربة في اليمن في التوصل إلى اتفاق بشأن المزيد من التمديد.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى