بسرعة.. مع فيصل باهرمز: تم استبعادي من المنتخب للإصابة والمدرب لم يتابع مستواي

حاوره / مختار محمد حسن

فيصل باهرمز
فيصل باهرمز
عاد فيصل باهرمز قائد ومدافع فريق نادي التلال الأول من آخر معسكر للمنتخب الأول لكرة القدم ، بعد أن كان قريباً من تمثيل التلال في قائمة المنتخب في نهائيات كأس آسيا ، ومن أجل معرفة أسباب عودته قمنا بإجراء اللقاء السريع التالي معه :

 عدت من معسكر المنتخب قبل بدء نهائيات كأس آسيا من دون أن تُعرف أسباب ذلك ؟
  غادرت المنتخب لأنني أصبت في بداية المعسكر بتمزق في العضلة الخلفية وكانت هناك مباراتان وديتان أخيرتان للمنتخب في ماليزيا ، لم أستطع المشاركة فيهما بسبب عودتي المتأخرة أيضاً ، وشيء طبيعي أن يتم استبعادي بسبب الإصابة ، إضافة إلى أن المدرب لم يجد الوقت من أجل متابعة مستواي.

 هل بالفعل أصبحت معسكرات المنتخبات بدون أي تحفيز معنوي أو مادي ؟
 معسكرات المنتخبات الآن لا تصل إلى المستوى الذي يضخمه الاعلام في الصحف ويقارنه بمعسكرات منتخبات أخرى فالوضع الحالي لبلادنا ، يُحرمنا من نوعية تلك المعسكرات الرائعة السابقة التي كانت تقام قبل الحرب.

ماذا تتوقع أن يقدم المنتخب في نهائيات كأس آسيا .. وبصراحة شديدة ؟
 مثل ما قلت لك في السابق فترة الاستعداد كانت قصيرة ، لكن ما أتوقعه أنا هو أن منتخبنا سيظهر بشكل أفضل من البطولات السابقة.

 كيف هي أحوال وأوضاع ناديكم (التلال) حالياً ؟
- التلال دائماً وأبداً سيظل إسمه (التلال) مهما كانت الظروف .. وحالياً نعاني من عدم الاستقرار في التدريبات على ملعب حقات ، لكننا رغم ذلك نتحلى بالصبر ونتدرب في انتظار إنطلاق البطولة القادمة المعلن عنها في الصحف.
 
هل تتوقع أن ينافس فريق التلال في البطولة القادمة ؟
إن شاء الله نادينا التلال سينافس وسيكون الأفضل وسيعود لمنصات التتويج.

 لو حدثت مفاجآت في البطولة القادمة .. من تتوقع أن يكون (الحصان الأسود) فيها ؟
 أتوقع أن نادي الجلاء بقيادة الكابتن والمدرب محمد حسن البعداني سيكون الحصان الأسود للبطولة.

 هل لك من كلمة أخيرة تود قولها كابتن فيصل باهرمز ؟
- كلمة شكر لصحيفة «الأيام» لتفاعلها مع الأنشطة الرياضية بشكل عام وأتمنى من اتحاد الكرة والوزارة ومكتب الشباب والرياضة أن يعملوا على النهوض بالرياضة.