رئيس الوزراء: التاريخ لن ينسى تضحيات الشباب في حماية الوطن

عدن «الأيام» خاص

رئيس الوزراء: التاريخ لن ينسى تضحيات الشباب في حماية الوطن
رئيس الوزراء: التاريخ لن ينسى تضحيات الشباب في حماية الوطن
أكد رئيس الوزراء، د. معين عبدالملك، حرص الحكومة على تحقيق تطلعات الشباب والعمل على تلمس همومهم وحل المشكلات التي تواجههم خاصة توفير فرص العمل والتأهيل.

جاء ذلك خلال أمسية رمضانية عقدت، مساء أمس الأول، في العاصمة عدن، بمشاركة مجموعة من القيادات الشبابية المنخرطة في العمل الطوعي ومنظمات المجتمع المدني، وعدد من الناشطين.

وقال رئيس الوزراء: «إن ضمان نجاح أي تغيير إيجابي وأي عملية سياسية يرتكز على الشباب، فهم يشكلون أهم شرائح المجتمع، ويرتكز عليهم دوراً أساسيا ومحوريا في عملية اتخاذ القرار».

وأشار إلى «الخطط والمشاريع لإدماج الشباب في العملية السياسية واتخاذ القرار وإتاحة الفرصة أمامهم بشكل أكبر في المناصب القيادية»..

وتطرق د. معين عبدالملك إلى أدوار الشباب خلال الفترات الحرجة التي مرت بها البلاد، مؤكدا أن التاريخ لن ينسى تضحيات الشباب في كافة المجالات، خاصة في صد هجمات ميليشيات الحوثي الانقلابية على الدولة.. قائلاً: «يتذكر الجميع ما سطره أبناء مدينة عدن من ملاحم أسطورية في مجابهة الحوثيين وإسهام الشباب ودورهم البارز في تحرير مدينة عدن».

وأشار رئيس الوزراء إلى «ضرورة مشاركة الشباب في قضايا الرأي العام، والانخراط في العمل التطوعي في مؤسسات المجتمع المحلي».. منوها بدور الشباب في الحفاظ على الهوية الوطنية، وتمثيل البلاد في المحافل المحلية والدولية أفضل تمثيل في كافة المجالات، والمساهمة في العمل والدفاع عن الوطن وحمايته.

وتخللت الأمسية الرمضانية مداخلات لعدد من الشباب المشاركين، والذين استعرضوا أبرز همومهم وما يتطلعون إلى تحقيقه رغم التحديات الكبيرة التي تفرزها المرحلة الراهنة.