البركاني يكشف عن موعد لتشكيل حكومة جديدة

«الأيام» غرفة الأخبار

كشف رئيس مجلس النواب اليمني، سلطان البركاني، عن توجه لتشكيل حكومة جديدة سيُكلف د. معين عبدالملك باختيار أعضائها بالتوافق مع الرئاسة والبرلمان.

وقال البركاني، في حوار صحفي نشرته جريدة الشرق الأوسط الصادرة في لندن: "الحكومة تعمل في ظل ظروف صعبة ونعترف بالتقصير، ونعمل حالياً على إعادة النظر في كثير من الأمور لاختيار أعضاء الحكومة، والتي يعمل على رأسها د. معين عبد الملك سعيد، واختيار الكفاءات والقدرات العالية، وسيكون ذلك بعد عودة الرئيس عبد ربه منصور هادي من رحلة العلاج".

وأضاف: "سوف نرى بعد عودة الرئيس من رحلة العلاج حكومة عالية الهمة تؤدي دورها، وسيكون مجلس النواب سنداً لها في الداخل والخارج، مع الاهتمام بالعمل الدبلوماسي النشط لإيصال صوت اليمنيين للعالم".
وتابع: "نحن عازمون، ومعنا الرئيس وكل القيادات خلال الأيام القادمة، على استعادة الدولة، والعمل معاً بروح الفريق الواحد".

وأكد البركاني أن الدورة القادمة للبرلمان اليمني ستنعقد في عاصمة الجنوب عدن.
وقال: "نسعى لتأسيس مقر للبرلمان في منطقة آمنة لأن الجانب الأمني يعطل عملنا، وخلال الاجتماعات التي عقدها البرلمان في سيئون أطلقت جماعة الحوثي على مقر الاجتماع وسكن الأعضاء إحدى عشر طائرة مُسيرة لاستهدافنا، وبالتالي نبحث عن مكان آمن تجتمع فيه كل القوى الوطنية من الأمن والجيش والمقاومة الوطنية لتحمل مسؤولياتها في إنجاز استعادة الوطن، وإسقاط الانقلاب، وتصويب بعض الأخطاء القديمة".

وأشار إلى أن من الدورات التشريعية التي تُعقد قريباً سيضطلع البرلمان بمهام إستراتيجية بينها "تجنيب الدولة الانشطار والتمزيق والحفاظ على وحدته".​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى