البحسني: حضرموت حققت إنجازات كبيرة في الجانب العلمي الأكاديمي

«الأيام» غرفة الأخبار

 دُشنت بمدينة المكلا، محافظة حضرموت، صباح أمس، فعاليات المؤتمر العلمي الرابع حول "دور العلوم الإنسانية في تحقيق التنمية المستدامة" المنعقد بجامعة حضرموت، خلال الفترة من 24 إلى 25 يوليو 2019م.

ودشنت أعمال المؤتمر بكلمة ألقاها محافظ حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، مبيناً أهمية انعقاد مثل هذه المؤتمرات العلمية، مؤكداً على ضرورة أن ينصب الجهد خلال المرحلة الراهنة على نوعية مخرجات جامعتي حضرموت وسيئون والجامعات الأخرى في المحافظة.

وأثنى البحسني على ما حققته حضرموت من إنجازات كبيرة في الجانب العلمي الأكاديمي من خلال وجود جامعتين حكوميتين فيها، بالإضافة إلى وجود جامعات أهلية فيها واستمرار التعليم الجامعي رغم الظروف التي تمر بها البلاد.

ودعا المحافظ المشاركين إلى المشاركة بأوراق عمل بحثية قيّمة والخروج بتوصيات مهمة تستفيد منها السلطات المحلية والجامعات والمجتمع بشكل عام. كما دعا إلى إتاحة الفرصة للشباب الأكاديمي في الجامعات وتزويدهم بالخبرات العلمية والعملية ليسهموا في عملية البناء والتنمية والنهضة في حضرموت، شاكراً قيادة الجامعة واللجنة التحضيرية للمؤتمر والباحثين المشاركين.


بدوره أكد رئيس جامعة حضرموت رئيس اللجنة التحضيرية البروفيسور محمد سعيد خنبش حرص الجامعة على عقد مثل هذه المؤتمرات العلمية، معلناً استحداث الجامعة لجائزتي "حضرموت للباحث المتميز" وجائزة "أفضل صفحة إلكترونية للباحث".

واختتم البروفيسور خنبش حديثه معرباً عن الشكر لمحافظ حضرموت اللواء الركن فرج سالمين البحسني على دعمه المستمر للجامعة وأنشطتها المختلفة ولكل من أسهم في التحضير للمؤتمر والمشاركة فيه.

من جهته استعرض رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر د. عبدالله حسين البار الجهود التي بذلت في سبيل انعقاد المؤتمر، مبيناً أن المؤتمر يهدف إلى إظهار دور العلوم الإنسانية في تطوير المجتمع المحلي، وإبراز الإسهامات البحثية لمراكز الجامعة العلمية وكوادرها، وتحفيز أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم وطلبة الدراسات العليا في إنجاز بحوث علمية تسهم في تحقيق هدف الجامعة في خدمة المجتمع.

وتتناول محاور المؤتمر عدة قضايا هي الاتجاهات الحديثة في العلوم الإنسانية وتحقيق الاستدامة، والعلوم الإنسانية وتحقيق مجتمع المعرفة، ودور الجامعة في تنمية المجتمع ومواجهة تحدياته.

وجرى في ختام الجلسة الافتتاحية للمؤتمر تكريم محافظ حضرموت بدرع تذكاري لإسهامه في دعم الجامعة والمؤتمر، وتكريم الراعي الذهبي للمؤتمر شركة البسيري للصرافة.

حضر افتتاح المؤتمر وكيل المحافظة لشؤون الساحل والهضبة د.سعيد العمودي، ورئيس جامعة سيئون د.محمد عاشور الكثيري، ونواب رئيس الجامعة ومساعديهم، وجمع من الباحثين والكوادر العلمية والأكاديمية.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى