بطولة إسبانيا : فوز أول لريال مدريد على أرضه وخسارة أولى لأتلتيكو

مدريد «الأيام» أ ف ب :

* قاد المهاجم الفرنسي كريم بنزيمه فريقه ريال مدريد إلى انتصاره الأول هذا الموسم على ملعب "سانتياجو برنابيو" عندما سجل ثنائية في الفوز على ضيفه ليفانتي 3 - 2 بعد ظهر يوم أمس السبت ، في المرحلة الرابعة من الدوري الاسباني لكرة القدم ، التي شهدت الظهور الرسمي الأول للبلجيكي (إدين هازار) مع النادي الملكي ، والخسارة الأولى لأتلتيكو مدريد.

* وسجل الفرنسي كريم بنزيمه في الدقيقتين 25 و31 قبل أن يعزز البرازيلي كاسيميرو الهدف الثالث (40) ، فيما سجل بورخا مايورال (49) وجونثالو ميليرو (75) لليفانتي .. ورفع بنزيمه غلته من الأهداف إلى أربعة أهداف هذا الموسم ، فتصدر لائحة الهدافين ، علماً بأنه سجل تسعة أهداف من الـ 12 هدفاً الأخيرة لريال مدريد في برنابيو .. وأتى هذا الفوز بعد تعادلين مخيبين أمام ضيفه بلد الوليد ، ومضيفه فياريال ، فحقق الفوز الثاني بعد أول على مضيفه سلتا فيجو في المرحلة الأولى وارتقى إلى المركز الثاني برصيد ثماني نقاط بفارق نقطة واحدة خلف جاره أتلتيكو المتصدر والذي مني بخسارته الأولى هذا الموسم بسقوطه أمام مضيفه ريال سوسييداد صفر - 2.

* وهو الفوز الأول لريال مدريد على ليفانتي في سانتياجو برنابيو منذ موسمين ، حيث تعادل 1 - 1 في موسم 2017 - 2018 ، وخسر 1 - 2 الموسم الماضي .. وخاض هازار أول مباراة رسمية له مع ريال مدريد ، منذ انتقاله من تشلسي الانجليزي هذا الصيف ، بعد تعافيه من إصابة في الفخذ ، تعرض لها في فترة التحضير للموسم الجديد ، وكاد يترك بصمته من تسديدتين قويتين من داخل المنطقة تصدى لهما الحارس فرنانديز.

* وأوقف ريال سوسييداد الانطلاقة القوية لأتلتيكو مدريد ، عندما ألحق به الخسارة الأولى هذا الموسم ، بالفوز عليه 2 - صفر .. ويدين ريال سوسييداد بفوزه الثاني هذا الموسم إلى لاعب وسطه الدولي النرويجي مارتن أوديجارد المعار من ريال مدريد والمدافع ناتشو مونريال المنضم إلى صفوفه حديثا بعد ستة أعوام مع أرسنال الانجليزي ، كونهما سجلا الهدفين في الدقيقتين 58 و61 على التوالي .. وكان أتلتيكو مدريد الفريق الوحيد في الليجا الذي حقق العلامة الكاملة منذ بداية الموسم ، وبات الآن مهدداً بالتنازل عن الصدارة لصالح إشبيلية في حال فوز الأخير على مضيفه ألافيس اليوم الأحد في ختام المرحلة.

* وعانى أتلتيكو مدريد الأمرين في المباراة وفشل في تسديد أي كرة على مرمى ريال سوسييداد في الشوط الأول، وذلك للمرة الأولى منذ مارس الماضي ضد أتلتيك بلباو .. وجاءت خسارة فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني قبل 4 أيام على استضافته يوفنتوس الإيطالي في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى