«القطار.. رحلة إلى الغرب» إصدار جديد للرئيس ناصر

بيروت «الأيام» خاص

صدر نهاية الأسبوع الماضي عن دار المدى الكتاب الجديد للرئيس علي ناصر محمد، تحت عنوان "القطار.. رحلة إلى الغرب".

الكتاب عبارة عن ذكريات وانطباعات خطها الرئيس في رحلة قام بها إلى القارة العجوز متنقلاً فيها بواسطة القطار. وحاول من خلاله مشاركة القارئ انطباعاته عن مدن الغرب المتقدم التي زارها وتاريخها والتطور الحضاري الذي وصلت إليه مقارنة بما نعيشه في عالمنا العربي من حالات الحرب والصراع والتخلف، وذلك بسبب السياسات الاستعمارية في المنطقة. ويسرد الكاتب ما رآه في محطات القطار في تلك البلدان، ويغني السرد باستحضاره لبعض الذكريات خلال ما مر به من مواقف ولقاءات مع الجاليات اليمنية في تلك البلدان.

وحرص خلال زياراته على المرور بالكازينو الشهير الذي عقد فيه المؤتمر الصهيوني العالمي الأول في بازل بسويسرا والتقط بعض الصور التذكارية تظهر فيها اللوحة النحاسية التي دونت عليها معلومات المؤتمر الذي عقد في الفترة من 23 إلى 31 أغسطس 1897م وبتوقيع المؤسس تيودور هرتزل. وكان من ضمن قرارات المؤتمر قيام دولة إسرائيل بعد خمس سنوات أو خمسين سنة، وهذا ما كان عام 1948م في غياب دور القادة العرب في الدفاع عن فلسطين والمقدسات فيها.

يذكر أن هذا الكتاب هو الثالث الذي يصدره الرئيس هذا العام بعد أن بدأ ينشر خلاصة أرشيفه الضخم وعمله خلال العشرين سنة الماضية.

وكان الكتاب الأول الصادر عن دار الريس بعنوان: "ذاكرة وطن.. عدن من الاحتلال إلى الاستقلال". وتحدث فيه عن فترة الاحتلال البريطاني للجنوب حتى تحقيق الاستقلال في 30 نوفمبر 1967م الذي تحل ذكراه الـ 52 بعد يومين.

والكتاب الثاني الصادر عن دار المدى بعنوان: "الطريق إلى عدن" والذي تناول فيه العادات والتقاليد في الجنوب في رحلة على الأقدام قام بها الرئيس من قريته في جمهورية دثينة إلى عدن.

في حين سيصدر له في الفترة القادمة كتاب عن دار المدى بعنوان: "جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية 1967 - 1990م".

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى