لملس ود.الدالي يناقشان آليات تعزيز الدبلوماسية الجنوبية

عدن «الأيام»

تبذل قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي جهودا استثنائية في تطوير أدوات وآليات حضورها وتأثيرها الدبلوماسي في الساحة الإقليمية الساخنة والمجتمع الدولي، الأمر الذي أكد عليه أحمد حامد لملس، الأمين العام لهيئة المجلس الانتقالي الجنوبي، القائم بأعمال رئيس المجلس، في لقاء جمعه بمكتبه، أمس، بـ د.عبدالعزيز الدالي، مستشار رئيس المجلس الانتقالي للشؤون الخارجية.

وفيما استعرض اللقاء خطوات تعاطي المجلس الانتقالي مع اتفاق الرياض وتداعيات تأخير تنفيذ اتفاق الرياض ومحاولات الالتفاف على بعض بنوده من قبل الحكومة اليمنية كنقطة محورية ملحة، أكد اللقاء على أهمية بذل قيادة المجلس قصار جهدها في التغلب على معوقات تنفيذ الاتفاق بالتنسيق والتعاون مع قيادة التحالف العربي بالمملكة العربية السعودية.

ونوقشت في اللقاء جُملة من القضايا الخاصة بالدبلوماسية الجنوبية وآليات تعزيز دورها في المرحلتين الراهنة والقادمة، والتي تتطلب المزيد من النشاط السياسي والحضور الدبلوماسي الفعّال.

وشكلت أنشطة مكاتب الإدارة العام للشؤون الخارجية للمجلس الانتقالي الجنوبي في عواصم العالم المختلفة نقطة محورية في اللقاء الذي بحث سبل تأكيد دورها وخضورها الفعال في التواصل مع حكومات العالم والهيئات والمنظمات الدولية السياسية المختلفة وتعريفها بالقضية الجنوبية ومطلب شعب وحقه السياسي المتمثل باستعادة دولته كاملة السيادة.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى