رابطة أمهات المختطفين تدعو للإفراج غير المشروط عن المخفيين قسراً

«الأيام» غرفة الأخبار

جددت رابطة أمهات المختطفين في اليمن، أمس الأحد، دعوتها للأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية والحقوقية بالضغط على الأطراف المتحاربة لإيقاف عمليات الاختطاف والإخفاء القسري، والإفراج غير المشروط عن المختطفين والمخفيين قسراً.

وقالت الرابطة في بيان في الذكرى الأولى لاستهداف مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية مبنى كلية المجتمع بمحافظة ذمار الذي يتخذه الحوثيون معتقلاً "إن 137 مختطفاً ومخفياً قسراً قتلوا وجرح 45 في الحادثة".

مبنى كلية المجتمع بمحافظة ذمار الذي كان يتخذه الحوثيون معتقلاً
مبنى كلية المجتمع بمحافظة ذمار الذي كان يتخذه الحوثيون معتقلاً

وأضاف البيان "مر العام ولا تزال أمهات وأبناء الضحايا يبحثون عن العدالة، ويتذكرون مرارة الفاجعة وألم فقد ذويهم في القصف".

وأشار إلى أنه رغم تعرض المبنى لقصف التحالف في العام 2015م وتهدم أجزاء كبيرة منه، إلا أن جماعة الحوثيين عادت لتتخذ منه مكاناً لاحتجاز 182 مختطفاً مدنياً وأسيراً من محافظات مختلفة.

وفي سبتمبر العام الماضي استهدفت مقاتلات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية، مبنى كلية المجتمع بذمار، 90 كيلو مترا جنوب صنعاء، الذي حولته جماعة الحوثيين إلى سجن للأسرى.

فيما قال التحالف حينها إن لديه أدلة (لم يحددها) تثبت أن الموقع الذي قصفه في ذمار "هدف عسكري" وليس سجناً.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى