الانتقالي يدعو لضبط عناصر إخوانية تسببت بفوضى في سقطرى

قلنسية «الأيام» خاص

أدان المجلس الانتقالي الجنوبي في مديرية قلنسية وعبدالكوري، بمحافظة سقطرى، أمس اعتداء عناصر إخوانية على الممتلكات الخاصة والعامة ورجال أمن.

واستنكرت قيادة المجلس، في بيان، تورط من وصفتهم بـ "الشلة المدفوعة" في إقلاق السكينة العامة ونشر الفوضى في المنطقة، موضحة أن المديرية لم تشهد مثل هذه الأعمال التخريبية على مدى تاريخها، مشيدة في الوقت نفسه بحكمة ويقظة الأجهزة الأمنية.

وطالبت السلطة المحلية في المحافظة وأجهزتها من قوات الجيش والأمن والأحزمة الأمنية والسلطة القضائية في سقطرى بمحاسبة وردع من يسعون إلى جر الجزيرة إلى العنف.

هذا، وتسببت مجموعة من عناصر تنظيم الإخوان بحالة من الفوضى بالمنطقة، عقب فشلها في حشد المواطنين لتنظيم مسيرة، فانقلبت للتنكيل بالأهالي وممتلكاتهم.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى