رؤية في الجمعية الوطنية لمواجهة أي فراغ حكومي

> عدن «الأيام» خاص:

> عُقدت في الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي، أمس الخميس، ندوة بعنوان "الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي بين الواقع والتحديات"، ألقتها د. أسمهان مردوف بن بريك، أستاذ مساعد في كلية الحقوق بجامعة عدن، عضو مجلس إدارة المعهد العالي للقضاء، وذلك بحضور اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، ود. أنيس لقمان نائب رئيس الجمعية وأعضاء الهيئة الإدارية في الجمعية.

وفي مستهل المحاضرة، نقل اللواء بن بريك، للهيئة الإدارية في الجمعية الوطنية تحيات الرئيس عيدروس الزُبيدي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإشادات هيئة الرئاسة بالموضوعات التي نُوقشت والقرارات التي صُدرت عن اجتماع الهيئة الإدارية للجمعية يوم الأربعاء الموافق الأول من سبتمبر 2021م.
وقدمت د. أسمهان بن بريك، رؤية دستورية واضحة لتفعيل دور وعمل اللجان الدائمة للجمعية والدور الرقابي لها ومكافحة الفساد في أجهزة الدولة والمقترحات لشأن الاستعداد لأي فراغ مؤسسي أو حكومي.

وفي نهاية الندوة، فُتح باب النقاش لتوضيح بعض المهام المتعلقة بالجمعية الوطنية خصوصاً والمجلس الانتقالي الجنوبي بشكل عام، وعلاقته بالحكومة الشرعية.
وتم تشكيل لجنة من قبل رئيس الجمعية مكونة من بعض رؤساء اللجان في الجمعية، وذلك لإعداد رؤية لتنظيم العمل وتقديمها لهيئة الرئاسة كمقترح من الجمعية الوطنية.

> أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى