حملة أمنية لملاحقة عناصر تخريبية بدار سعد

عدن «الأيام» خاص

تعتزم أجهزة الأمن بالعاصمة عدن القيام بحملة أمنية بمدينة دار سعد، لتتبع العناصر التخريبية والإرهابية، وإعادة تفعيل مراكز الشرطة، وتكوين مربعات أمنية، للمساعدة في البحث عن المطلوبين أمنياً.

جاء ذلك خلال اجتماع، عقد يوم أمس، بمقر التحالف العربي بالبريقة، جمع أركان لواء النقل العقيد محمد البوكري ومدير أمن لحج العميد صالح السيد، مع قيادات التحالف العربي والحزام الأمني، بالإضافة إلى قيادات من الدعم والإسناد والعمالقة.

وأكد الاجتماع الحفاظ على الأمن والأمان وعدم السماح للمخربين والبلاطجة والعناصر الإرهابية بتعكير الجو العام ونشر الفرقة بين أبناء الوطن لصالح حسابات خارجية وأحزاب مرتبطة بالإرهاب، لا تريد الأمن لعدن.

كما أوضح الاجتماع أن الحملة ستدشن خلال الأيام القريبة، بمساندة التحالف العربي والدعم والإسناد وألوية العمالقة والحزام الأمني، وستلاحق الحملة كافة العناصر المشبوهة والتي لها صلة بنشر الفوضى والتقطع للمواطنين.

وقد ضم الاجتماع كلاً من: العميد راشد قائد قوات التحالف العربي بعدن، ومن طرف ألوية العمالقة العميد حمدي شكري، والقائد نزار الشاطري، وحيدرة جبران نائب مدير الرقابة والتفتيش بألوية الدعم والإسناد.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى