مقترح سعودي للتسوية بين الانتقالي والشرعية

جدة «الأيام» خاص

تتواصل في مدينة جدة السعودية المحادثات بين المجلس الانتقالي الجنوبي وحكومة الشرعية اليمنية، رغم إنكار الشرعية لبدء أي حوار مع الانتقالي.

وذكرت لـ«الأيام» مصادر خاصة أن فريقاً سعودياً يقود محادثات غير مباشرة بين الطريفين، مشيرة إلى اتفاق تقدمت به الرياض، الراعية للحوار، ويجري التفاوض بشأنه مع الجانبين بما من شأنه نزع فتيل التوتر في محافظات الجنوب، وتأجيل قضية الانفصال إلى مرحلة قادمة.

وأكدت المصادر ذاتها أن الانتقالي الجنوبي يرفض هيمنة الشرعية اليمنية على قرارات التعيين في الجنوب، ويتمسك بحق تعيين محافظين لمحافظات الجنوب، إضافة إلى تمسكه بقواته العسكرية التي تسعى الشرعية اليمنية إلى إعادة هيكلتها وتوزيعها على وحدات الجيش.

مصادر سياسية أفادت أن وفد الحكومة اليمنية غادر مدينة جدة وعاد إلى الرياض للتشاور مع الرئيس هادي حول المسودة النهائية للاتفاق مع المجلس الانتقالي الجنوبي.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى