عودة كرة القدم الآسيوية "تقترب" واقتراحات للعودة في سبتمبر

كوالالمبور «الأيام» أ ف ب

اقتربت عجلة دوري أبطال آسيا في كرة القدم من الدوران لكن يتعين عليها انتظار استئناف البطولات المحلية، بحسب ما ذكر الأمين العام للاتحاد القاري الماليزي دايتو ويندسور جون لوكالة فرانس برس.

وكشف الاتحاد الإماراتي أن المشاورات تطرقت لمواعيد محتملة لاستئناف المسابقة اعتبارا من سبتمبر.

وبدأت بعض بطولات كرة القدم في العالم باستئناف نشاطها إثر توقف بدأ في مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، لكن معظم الدوريات لا يزال متوقفا حتى الآن.

وقال الأمين العام للاتحاد الآسيوي "نحن نقترب من عودة كرة القدم"، مؤكدا انه بشأن المسابقة القارية "يجب أن ننتظر أولا عودة كل الدوريات المحلية".

وعُلّقت منافسات دوري أبطال آسيا والمسابقة الرديفة للأندية، كأس الاتحاد الآسيوي، الى مباريات المنتخبات في تصفيات كأس العالم والألعاب الاولمبية، بسبب "كوفيد-19".

ومن الدول الـ12 الممثلة في دوري الأبطال، كانت كوريا الجنوبية الوحيدة التي عادت الى الملاعب، فيما تعود أربعة بطولات أخرى في يونيو ويوليو، ومن المقرر ان يستأنف الدوري التايلاندي في سبتمبر.

وقال جون إن الاتحاد القاري "لا يزال في مفاوضات" حول موعد الاستئناف.

وتوقف دوري أبطال آسيا قبل أربع مراحل على نهاية دور المجموعات الذي يشارك فيه 32 فريقا. وكان مقررا إقامة نهائيي دوري الأبطال وكأس الاتحاد في نوفمبر.

وعما اذا كان الاتحاد القاري سيعمد إلى تغيير شكل ونظام البطولتين على غرار إقامة مباراة واحدة في الادوار الاقصائية بدلا من ذهاب واياب لتفادي انتقال العدوى، قال جون إن المحادثات لا تزال مستمرة.

تابع "ندرك أن اصحاب المصلحة، من بينهم المشجعون الشغوفون والرعاة الأوفياء، يتوقون لعودة المسابقات الآسيوية".

أضاف "لاعبونا أيضا متحمسون للعودة الى الملعب لامتاع الجماهير. لكن كما كرّر الاتحاد الآسيوي منذ بداية هذه الجائحة، فإن صحة الجميع تبقى الأولوية القصوى".

دوري الأبطال قبل مونديال الأندية

بموازاة ذلك، أكد الاتحاد في بيان ان "جميع الاتحادات الوطنية الأعضاء اتفقت على المبدأ الأساسي من أجل إيجاد أفضل الطرق لاستكمال المباريات المتبقية من دوري أبطال آسيا 2020، وذلك خلال اجتماعين الكترونيين منفصلين عقدا يوم الأربعاء بتنظيم من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم".

وشاركت في الاجتماعات الاتحادات الوطنية في كل من أستراليا والصين واليابان وكوريا الجنوبية وماليزيا وتايلاند عن منطقة شرق آسيا، وإيران والعراق وقطر والسعودية والإمارات وأوزبكستان عن منطقة غرب آسيا.

أضاف ان الاتحادات الوطنية أكدت التزامها الموافقة على نظام المنافسة والإطار الزمني للمباريات (99 مباراة) في أسرع وقت ممكن.

واقترح الاتحاد القاري سلسلة خيارات لاستكمال دوري أبطال آسيا "قبل انطلاق كأس العالم للأندية المقررة في قطر خلال شهر ديسمبر المقبل"، بعد الأخذ في الاعتبار قيود السفر والحواجز الطبية، والتي تختلف بحسب مناطق قارة آسيا.

من جهته، كشف الأمين العام للاتحاد الإماراتي لكرة القدم محمد عبدالله هزام الظاهري، بعض المواعيد التي تم طرحها لمعاودة المنافسات القارية.

ونقل عنه بيان للاتحاد المحلي قوله ان الاجتماع "شهد وضع ثلاثة مقترحات بشأن موعد استكمال دوري أبطال آسيا 2020 وهي في سبتمبر أو أكتوبر أونوفمبر وسيتم اتخاذ القرار النهائي لاحقاً حول الموعد المناسب وذلك بعد العودة للجنة المسابقات".

وكشف ان "الاتحاد الآسيوي وبعد التنسيق مع الاتحاد الدولي لكرة القدم قرر استكمال التصفيات المشتركة المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 ونهائيات كأس آسيا 2023 في شهري أكتوبر ونوفمبر المقبلين"، في 8 أكتوبر و13 منه، و12 نوفمبر و17 منه.

وكان الاتحاد الآسيوي قد أكد في بيانه، انه بعد الاطلاع على الملاحظات المقدمة من ممثلي الاتحادات الوطنية، سيقوم "بتقديم مقترح نظام ومواعيد لمسابقات الأندية، كي يتم عمل مراجعة أخيرة عليها، ثم سيتم تقديم مقترح إلى لجنة المسابقات في الاتحاد من أجل المصادقة عليه".

واضاف الاتحاد انه يعقد اجتماعات الكترونية مع الاتحادات الوطنية المشاركة في كأس الاتحاد، للمصادقة على نظام استكمالها. وتم عقد الاجتماع الأول أمس الثلاثاء مع اتحادات غرب آسيا، على ان تقام هذا الأسبوع مباحثات إضافية مع مناطق جنوب ووسط وشرق آسيا و"آسيان".

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى