وفاة مسئول سابق في شبوة تُشتبه إصابته بكورونا

رضوم «الأيام» خاص

توفي، أمس الأربعاء، الشخصية الاجتماعية ومدير مكتب الأراضي سابقاً بشبوة، الشيخ محسن ناصر لسود، في مدينة عتق، بعد إصابته بفيروس كورونا.

وأسعف لسود من مستشفى عزان بمديرية رضوم قبيل وفاته في عتق، بحسب تأكيد مصدر في قبيلة لسود.

وكان لسود أصيب بضيق في التنفس والتهابات في الصدر، حينما وصل مستشفى عتق ورفض الطاقم الطبي استقباله في بادئ الأمر قبيل تدخل أحد الأطباء من أبناء مديرية رضوم والذي أجرى الإسعافات الأولية، إلا أنه لم يتمكن من إنقاذه.

وأكد مصدر طبي آخر في عتق أن الحالة تشتبه إصابتها بفيروس كورونا، مشيراً إلى أخذ عينة منه إلى مدينة المكلا بحضرموت، للفحص والتأكد من صحة الإصابة بالجائحة.

وإذا تأكد وفات الشيخ لسود بالفيروس، فإنها تكون أول حالة وفاة في مديرية رضوم بفيروس كورونا، ولم تسجل مديرية رضوم من قبل أية إصابة بكورونا.​

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى