الشرطة العسكرية بالساحل الغربي تداهم أسواق بيع السلاح

«الأيام» غرفة الأخبار

نفذت الشرطة العسكرية المشتركة في الساحل الغربي، أمس الأول، حملة أمنية واسعة لمداهمة أسواق بيع السلاح وملاحقة تجار الأسلحة والمهربات.

وداهمت الشرطة العسكرية أسواق بيع السلاح والذخائر في مديرية الخوخة ومنطقة الجاح والمجليس ومديرية الدريهمي، وقامت بتفتيش المحلات والمزارع المشبوهة.

وقال ركن عمليات الشرطة العسكرية النقيب عثمان جابر القطيبي: "إن الشرطة العسكرية نفذت الحملة بالتنسيق مع المقاومة الوطنية"، مشيراً إلى تحقيق نجاح كبير.

وقال الرئد في الشرطة العسكرية للمقاومة الوطنية شمر طاهر: "إن الحملة ابتدأت من الخوخة وانتهت في الدريهمي والمجيلس وما جاورها من أسواق بيع السلاح".. مؤكداً إتمام العملية على أكمل وجه، وضبط عدد من بائعي السلاح والذخائر والمهربين.

هذا، ولاقت الحملة ارتياحاً شعبياً من قبل المواطنين الذين عبروا عن سعادتهم بهذه الحملة لأهميتها في تثبيت الأمن ومكافحة ظاهرة حمل السلاح ومنع وصولها إلى جماعة الحوثي.

أخبار متعلقة

تعليقات فيسبوك

Back to top button
زر الذهاب إلى الأعلى